انتخابات المأجورين بالمركز ألاستشفائي محمد السادس بمراكش‎ تعرف جدلا


أخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2015 - 11:24 صباحًا
انتخابات المأجورين بالمركز ألاستشفائي محمد السادس بمراكش‎ تعرف جدلا

توصلت الوطن24، ببلاغ من المنظمة الديمقراطية للصحة
بلاغ للرأي العام
من اجل المنافسة الشريفة في انتخابات المأجورين بالمركز ألاستشفائي محمد السادس بمراكش
على اثر التصرفات والممارسات المنافية لقواعد المنافسة الشريفة والتي لجأ اليها بعض أعوان الإدارة و أشباه النقابيين بالمركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش والتي كانت موضوع الشكاية التي وجهتها المنظمة الديمقراطية للشغل لوزارة الصحة والمتعلقة بالتهديدات الاستفزازات التي كان ضحيتها مرشحات ومرشحي لائحة المنظمة الديمقراطية للصحة – فئة الممرضين المجازين من الدولة – والتي لم تتوقف الى حدود يوم الأربعاء 20 ماي 2015 حيث أقدم المدعو إبراهيم مومن ونائبه المنتمي ياحصرة الى نقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل بالمركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش وبتواطؤ مكشوف وعلني للمسؤول عن شؤون الموظفين بالمركز ألاستشفائي المعروف لدى الشغيلة الصحية بمتاجرته بمصالح الموظفين وعدد من ملفاته توجد اليوم في رفوف مكتب المدير السابق يبحث له عن حماية نقابية للتغطية على الفساد الذي يعرفه هدا القسم جراء ممارساته حيث لجأ هذا الفريق الى استعمال كل أساليب التهديد والوعيد ضد أختنا الممرضة بنجاهود وإرغامها على سحب ترشيحها وتقديم استقالتها من لائحة المنظمة قصد اسقاطها أو سيتم نقلها الى العمل الليلي ان هي رفضت تقديم ذلك الى درجة ان النقابي السالف الذكر حمل معه مطبوع الاستقالة وأرغمها تحت التهديد بتوقيعها ومرافقتها حتى تتم عملية تصحيح الامضاء وقد قام الأخ الكاتب العام الأستاذ عدي بوعرفة بالاتصال المباشر بالكاتب العام للفدرالية واخبره بهذه التجاوزات وطلب منه اتدخل من اجل احترام إرادة الموظفين لكن دون جدوى بحيث لم يتوقف هذا النقابي المزعوم عن هذا الحد بل استمرا في تهديد ممرضة أخرى بعدا ان تلقى صفعة مدوية من باقي الممرضين الشباب المرشحين بلائحة المنظمة الدين واجهوا تهديداته وابتزازه بقوة وشجاعة . وبعد ان تقدت المنظمة الديمقراطية للصحة بشكاية الى وزارة الصحة من اجل توقيف هذه الخروقات تمت طمأنة الأخت جاهوذ بعدم المساس بحقوقها ولها حرية الاختيار في قراراتها دون ظغوط من أحد وهو ما شجعها على الالحاح على مشاركتها ضمن اللائحة وسلمت وثيقة مؤشر عليها من السلطات للإدارة لكن المسؤول عن تدبير هذه العملية بدء في خلق عراقيل واستدعى مرة أخرى زبنائه في النقابة لإخبارهم بتراجع اختنا عن الاستقالة تحت التهديد.
والمنظمة الديمقراطية للصحة وهي تعبر عن ادانتها وشجبها لهذه التصرفات و الممارسات الدنيئة و المتجاوزة تحمل مدير المركز ألاستشفائي مسؤولية ما يقع من تجاوزات داخل ادارته من طرف من شخص تحول من مسؤولية تدبير الموارد البشرية ومهمة تدبير عملية الانتخابات الى “سمسار انتحابي لصالح نقابية معينة حيث قام بتسريب لائحة المنظمة الديمقراطية للشغل مباشرة بعد تقديمها للإدارة الى الكاتب العام الجهوي للنقابة المذكورة أعلاه من اجل قطع الطريق على المنظمة الديمقراطية للشغل من المشاركة في هذه الاستحقاق عبر اللجوء الى استعمال كل أساليب المناورة والتدليس والتزوير والتهديد والترهيب بدعم مكشوف من المسؤول عن قسم الموارد البشرية خوفا من الهزيمة لكونهم فقدوا كل المصداقية بملفاتهم النتنة والسمسرة والمتاجرة بالمستشفى التي سنعود اليها وتوجد تفاصيلها في مكتب المدير السابق
وفي هذا الاطار وحفاظا على مصداقية وشفافية ونزاهة انتخابات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء بالمركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش والمنافسة الشريفة بين مختلف النقابات فإننا في المنظمة الديمقراطية للصحة نطالب السيد المدير حرصه الشخصي على نزاهة وشفافية هذه الانتخابات دون تدخلات او تزوير او تجاوزات وذالك بتعيين اشخاص محايدين يتصفون بالنزهة والأخلاق المهنية ويؤمنون ويقدرون قيمة المسؤولية المقرونة بالمحاسبة وبالتالي العمل على إبعاد المسؤول الحالي لكونه سرب وثائق إدارية ومعلومات تهم سرية العملية ولم يتوقف عن التواطؤ مع جهات نقابية ضدا على القانون ولكونها شخص يفتقد الى الثقة والنزاهة والمسؤولية
المكتب الوطني
الرباط في 20 ماي 2015

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.