المديرية العامة للأمن الوطني توضح: ما تعرض له دحو الإدريسي لا يتعلق باعتداء ولا علاقة له نهائيا بأية مشاركة في فيلم عيوش


أخر تحديث : الإثنين 1 يونيو 2015 - 6:44 مساءً
المديرية العامة للأمن الوطني توضح: ما تعرض له دحو الإدريسي لا يتعلق  باعتداء ولا علاقة له نهائيا بأية  مشاركة في  فيلم عيوش

أكدت المديرية العامة للأمن الوطني أن البحث الذي باشرته المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء بخصوص ادعاء المسمى يوسف أهل سيدي دحو الإدريسي تعرضه للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض من طرف شخص مجهول على خلفية مشاركته في شريط سينمائي، أوضح أن الأمر لا يتعلق إطلاقا باعتداء وأن واقعة العنف المفترضة لا علاقة لها نهائيا بأية مشاركة في شريط سينمائي.

وجاء في بلاغ للمديرية اليوم الاثنين أن الأبحاث والتحريات الميدانية المنجزة بخصوص معطيات واردة في شريط فيديو تداولته أوساط إعلامية وطنية يتضمن تصريحات للمسمى دحو الإدريسي، مدعومة بإفادات وتصريحات عدد من الشهود، أوضحت أن الضحية المزعوم دخل في خلاف مع أحد أصدقائه بسبب نزاع شخصي، قبل أن يتطور الأمر بينهما إلى ملاسنات وتبادل للعنف بالأيدي، مما تسبب في إصابة المعني بالأمر بخدش بسيط على مستوى العنق.

وأكد البحث، يضيف البلاغ، أن الضحية المفترض سجل إشعارا بهذا الشجار لدى مصلحة الديمومة بولاية أمن الدار البيضاء يوم الخميس الماضي غير أنه قام بعد ذلك بتحريف الحقائق عند تسجيله لشريط فيديو منشور في شبكة الإنترنيت، ادعى فيه، بكيفية زائفة، أنه كان ضحية ضرب وجرح بواسطة السلاح الأبيض بسبب مشاركته في شريط سينمائي.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم تقديم المعني بالأمر رفقة الشخص الذي تبادل معه العنف أمام النيابة العامة المختصة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.