ألمانية تحصل على درجة الدكتوراه بعد بلوغها 102 سنة


أخر تحديث : الأربعاء 10 يونيو 2015 - 7:49 صباحًا
ألمانية تحصل على درجة الدكتوراه بعد بلوغها 102 سنة

حصلت طبيبة أطفال ألمانية أمس الثلاثاء على درجة الدكتوراه إذ تمكنت من إتمام رسالتها بعد بلوغها 102 سنة ، وذلك بسبب اضطهاد النازية لها ومنعها من اجتياز الامتحان الشفوي .

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن السيدة إنغبورغ زولم رابوبورت ، حرمت منذ 77 سنة من اجتياز الاختبار الشفوي للدكتوراه عام 1938، بدعوى أن والدتها عازفة البيانو ماريا زولم كانت يهودية ، فعملت منذ ذلك الحين مساعدة طبيب أطفال في مستشفى يهودي بهامبورغ وكتبت رسالة الدكتوراه في موضوع “الدفتيريا ” وهي لم تتجاوز 25 سنة .

وهاجرت زولم- رابوبورت إلى الولايات المتحدة ، حيث واصلت عملها كطبيبة أطفال وتزوجت من الطبيب وعالم الكيمياء الحيوية صامويل ميتيا رابوبورت (1912 2004 ) ثم انتقلت إلى شرق برلين إذ تدرجت في المناصب العلمية حتى وصلت الى درجة استاذة في مجال طب الأطفال حديثي الولادة في مستشفى شاريتيه الجامعي ببرلين.

وعندما علم عميد كلية الطب في مستشفى هامبورغ – إبندورف الجامعي، البروفيسور أوفه كوخ غرموس، بقصة زولم- رابوبورت ،أمر بإجراء اختبار شفوي لها ، فاجتازته بامتياز في مايو الماضي وفق غرموس.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.