وزارة السياحة خارج التاريخ…تبذر امولا بلا فائدة والسياحة في تراجع بعد الخطر الارهابي


أخر تحديث : الخميس 2 يوليو 2015 - 9:25 مساءً
وزارة السياحة خارج التاريخ…تبذر امولا بلا فائدة والسياحة في تراجع بعد الخطر الارهابي

رغم ان هزات ارهابية ضربت مؤخرا كل من  كويت وفرنسا وبالخصوص تونس، التي هز الارهاب قطاع جد حساس ودمر سياح أبرياء، مما ساهم في تراجع السياحة وتراجع السياح عن السفر الى تونس.

لكن في المغرب يبدو ان وزارة السياحة المغربية خارج التاريخ، فبضل يقظة المصالح الامنية والاستخباراتية المغربية، والتي  فككت العديد من الخلايا الارهابية الخطيرة، يبدو ان وزارة الحركي حداد، خارج السايق. رغم تصريحه ان السياحة المغربية تضررت بفعل الارهاب وداعش.

فوزارة السياحة تبذر امولا طائلة لتحسين صورتها، دون تقديم صورة جيدة للسائح المغرب والاجنبي في التعريف وطمئنت السياح بزيارة المغرب.

فاحد المواقع الفرنسية اكد ان السايح حولوا وجهتم ارميكا لاتينينة واورية اخرى، بعد التهدديات الارهابية.وذلك بعد نشر صور ضحايا الحادث الاهابي بتونس، وهم في الفندق والشاطئ…

فاين وزارة السياحة؟

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

  • سميرة