شخص يسرق أمتعة وهواتف وحواسيب من ملتقى شبيبة حزب العدالة والتنمية

صرخات أطلقها المشاركون من مختلف أقاليم المملكة، في الملتقى الوطني 11 لشبيبة “البيجيدي”، أمس الأربعاء، من وسط الحي الجامعي بمراكش، بسبب تسلل مجهول داخل الحي و سلبهم أمتعتهم.

بينما كان وزير الاتصال و الناطق الرسمي بإسم الحكومة مصطفى الخلفي يجيب على أسئلة المتدخلين خلال اللقاء حول “أي دور للإعلام في دعم الخيار الديمقراطي؟”، كان عدد من المشاركين في المنتدى يحاصرون مجهولا، داخل جناح، كان يتسلل للغرف التي يقيم فيها “البيجيديون” ليسرق هواتفهم النقالة وحواسيبهم و أموالهم.

بعض المشاركين أكدوا أن السارق قد يكون من خارج المنتدى، و استطاع أن يحصل على “بادج” ضاع من أحدهم ليدخل الملتقى، مستغلا غياب المشاركين للسطو على ممتلكاتهم، في حين صرح آخرون أن بعض المشاركين خلال المنتدى ليسوا من أبناء شبيبة “البيجيدي” وغير معروفين، وقد يكون الجاني منهم.
عن الجريدة24


قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*