شاعلة انتخابات في مولاي ادريس اغبال: مرشحون يرفعون شكاية الى وزيرالداخلية والعدل ضد استغلال رئيس الجماعة لممتلكات الجماعة في الحملة


أخر تحديث : الإثنين 24 أغسطس 2015 - 8:03 مساءً
شاعلة انتخابات في مولاي ادريس اغبال: مرشحون يرفعون شكاية الى وزيرالداخلية والعدل ضد استغلال رئيس الجماعة لممتلكات الجماعة في الحملة

توصلت”سياسي” بنص الشكاية التي رفعها كل من المرشح سلمان احمد مرشح جبهة القوى وموسى احمد مرشح حزب التجديد والانصاف بالدارة الانتخابية اغبال، مرفوعة الى وزيرالداخلية، ووما جاء فيها:

شكاية مرفوعة الي السيد وزير الداخلية المحترم
الموضوع : استعمال سيارة الجماعة في الحملة الانتخابية من طرف رئيس المجلس

سلام تام بوجود مولانا الامام دام له النصر والتأييد،
أما بعد، فقد رصد المرشحون الاتية أسماؤهم بجماعة مولاي إدريس أغبال دائرة الرماني إقليم الخميسات:
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الحفيظي عبد الرحمان مرشح بالدائرة الانتخابية 6 عن حزب الاستقلال
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف
رصد هؤلاء المرشحون السيد ادريس راضي رئيس المجلس الحالي لجماعة مولاي إدريس أغبال والمرشح بالدائرة الانتخابية رقم 2 عن حزب الاصالة والمعاصرة، وهو يقوم بالدعاية الانتخابية عشية يومه الأحد 23 غشت 2015 في حدود الساعة التاسعة والنصف ليلا بمدينة سلا، حيث استعمل السيد ادريس راضي سيارة المجلس المسجلة تحت رقم ج 171854 وبها أوراق الدعاية الانتخابية حيث قدم لتقديم العزاء في مرشح بالدائرة الانتخابية رقم 1 السيد عبد الله موكان وأقرباؤه عن عائلة دحان دحان مرشح بالدائرة 11 والسيدة دحان أمال مرشحة بالدائرة الانتخابية رقم 7 بنفس حزب رئيس المجلس.
ويتعلق الأمر بعائلة موكان ودحان المتواجدة بكثرة في جماعة مولاي إدريس أغبال والمرشحون التالية أسماؤهم:
السيدة سارة دحان مديرة دار الطالبة التي يترأس جمعيتها رئيس المجلس والتي تستفيد من دعم سنوي من الجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 5
السيدة أمال دحان التي اقتنت بتواطؤ مع رئيس المجلس دورا وظيفية بالجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 7
وقد قام المرشحون بإبلاغ قائد قيادة مولاي إدريس أغبال بالحادث الذي تم توثيقه عبر فيديو سيتم نشره بالصحف الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وبوجود شهود عيان، حيث أخبر القائد بأنه تم إخبار عمالة الخميسات بكون رئيس المجلس لم يقم بإيداع سيارة الجماعة بمستودعها في التاريخ المحدد وأنه لازال يستعملها، كما قدم المرشحون شكاية لدى السيد وكيل الملك بالرماني.
ولم يتم إيداع سيارة الجماعة بمستودع الجماعة إلا صباح يوم الاثنين 24 غشت 2015 على الساعة التاسعة والربع صباحا بشهود عيان الذين استنكروا الحادث التي اعتبروه تغطية على رئيس المجلس الخارج عن القانون، في الوقت الذي بدأ المرشحون ومجموعة من الساكنة يستنكرون خروقات الرئيس الخارج عن القانون والذي لم ينل عقابه رغم الشكايات المتعددة، في انتظار تحرك هؤلاء المرشحون لاتخاذ أشكال تنديدية أخرى.
وفي انتظار فتح تحقيق نزيه واتخاذ الاجراءات والتدابير القانونية، تفضلوا السيد الوزير فائق التقدير والاحترام.
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الهاتف: 0669396032/0661221596
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف

شكاية مرفوعة الي السيد وزير العدل المحترم
الموضوع : استعمال سيارة الجماعة في الحملة الانتخابية من طرف رئيس المجلس

سلام تام بوجود مولانا الامام دام له النصر والتأييد،
أما بعد، فقد رصد المرشحون الاتية أسماؤهم بجماعة مولاي إدريس أغبال دائرة الرماني إقليم الخميسات:
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الحفيظي عبد الرحمان مرشح بالدائرة الانتخابية 6 عن حزب الاستقلال
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف
رصد هؤلاء المرشحون السيد ادريس راضي رئيس المجلس الحالي لجماعة مولاي إدريس أغبال والمرشح بالدائرة الانتخابية رقم 2 عن حزب الاصالة والمعاصرة، وهو يقوم بالدعاية الانتخابية عشية يومه الأحد 23 غشت 2015 في حدود الساعة التاسعة والنصف ليلا بمدينة سلا، حيث استعمل السيد ادريس راضي سيارة المجلس المسجلة تحت رقم ج 171854 وبها أوراق الدعاية الانتخابية حيث قدم لتقديم العزاء في مرشح بالدائرة الانتخابية رقم 1 السيد عبد الله موكان وأقرباؤه عن عائلة دحان دحان مرشح بالدائرة 11 والسيدة دحان أمال مرشحة بالدائرة الانتخابية رقم 7 بنفس حزب رئيس المجلس.
ويتعلق الأمر بعائلة موكان ودحان المتواجدة بكثرة في جماعة مولاي إدريس أغبال والمرشحون التالية أسماؤهم:
السيدة سارة دحان مديرة دار الطالبة التي يترأس جمعيتها رئيس المجلس والتي تستفيد من دعم سنوي من الجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 5
السيدة أمال دحان التي اقتنت بتواطؤ مع رئيس المجلس دورا وظيفية بالجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 7
وقد قام المرشحون بإبلاغ قائد قيادة مولاي إدريس أغبال بالحادث الذي تم توثيقه عبر فيديو سيتم نشره بالصحف الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وبوجود شهود عيان، حيث أخبر القائد بأنه تم إخبار عمالة الخميسات بكون رئيس المجلس لم يقم بإيداع سيارة الجماعة بمستودعها في التاريخ المحدد وأنه لازال يستعملها، كما قدم المرشحون شكاية لدى السيد وكيل الملك بالرماني.
ولم يتم إيداع سيارة الجماعة بمستودع الجماعة إلا صباح يوم الاثنين 24 غشت 2015 على الساعة التاسعة والربع صباحا بشهود عيان الذين استنكروا الحادث التي اعتبروه تغطية على رئيس المجلس الخارج عن القانون، في الوقت الذي بدأ المرشحون ومجموعة من الساكنة يستنكرون خروقات الرئيس الخارج عن القانون والذي لم ينل عقابه رغم الشكايات المتعددة، في انتظار تحرك هؤلاء المرشحون لاتخاذ أشكال تنديدية أخرى.
وفي انتظار فتح تحقيق نزيه واتخاذ الاجراءات والتدابير القانونية، تفضلوا السيد الوزير فائق التقدير والاحترام.
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الهاتف: 0669396032/0661221596
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف

شكاية مرفوعة الي السيد عامل صاحب الجلالة المحترم
الموضوع : استعمال سيارة الجماعة في الحملة الانتخابية من طرف رئيس المجلس

سلام تام بوجود مولانا الامام دام له النصر والتأييد،
أما بعد، فقد رصد المرشحون الاتية أسماؤهم بجماعة مولاي إدريس أغبال دائرة الرماني إقليم الخميسات:
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الحفيظي عبد الرحمان مرشح بالدائرة الانتخابية 6 عن حزب الاستقلال
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف
رصد هؤلاء المرشحون السيد ادريس راضي رئيس المجلس الحالي لجماعة مولاي إدريس أغبال والمرشح بالدائرة الانتخابية رقم 2 عن حزب الاصالة والمعاصرة، وهو يقوم بالدعاية الانتخابية عشية يومه الأحد 23 غشت 2015 في حدود الساعة التاسعة والنصف ليلا بمدينة سلا، حيث استعمل السيد ادريس راضي سيارة المجلس المسجلة تحت رقم ج 171854 وبها أوراق الدعاية الانتخابية حيث قدم لتقديم العزاء في مرشح بالدائرة الانتخابية رقم 1 السيد عبد الله موكان وأقرباؤه عن عائلة دحان دحان مرشح بالدائرة 11 والسيدة دحان أمال مرشحة بالدائرة الانتخابية رقم 7 بنفس حزب رئيس المجلس.
ويتعلق الأمر بعائلة موكان ودحان المتواجدة بكثرة في جماعة مولاي إدريس أغبال والمرشحون التالية أسماؤهم:
السيدة سارة دحان مديرة دار الطالبة التي يترأس جمعيتها رئيس المجلس والتي تستفيد من دعم سنوي من الجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 5
السيدة أمال دحان التي اقتنت بتواطؤ مع رئيس المجلس دورا وظيفية بالجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 7
وقد قام المرشحون بإبلاغ قائد قيادة مولاي إدريس أغبال بالحادث الذي تم توثيقه عبر فيديو سيتم نشره بالصحف الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وبوجود شهود عيان، حيث أخبر القائد بأنه تم إخبار عمالة الخميسات بكون رئيس المجلس لم يقم بإيداع سيارة الجماعة بمستودعها في التاريخ المحدد وأنه لازال يستعملها، كما قدم المرشحون شكاية لدى السيد وكيل الملك بالرماني.
ولم يتم إيداع سيارة الجماعة بمستودع الجماعة إلا صباح يوم الاثنين 24 غشت 2015 على الساعة التاسعة والربع صباحا بشهود عيان الذين استنكروا الحادث التي اعتبروه تغطية على رئيس المجلس الخارج عن القانون، في الوقت الذي بدأ المرشحون ومجموعة من الساكنة يستنكرون خروقات الرئيس الخارج عن القانون والذي لم ينل عقابه رغم الشكايات المتعددة، في انتظار تحرك هؤلاء المرشحون لاتخاذ أشكال تنديدية أخرى.
وفي انتظار فتح تحقيق نزيه واتخاذ الاجراءات والتدابير القانونية، تفضلوا السيد العامل فائق التقدير والاحترام.

سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الهاتف: 0669396032/0661221596
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف

شكاية مرفوعة الي السيد رئيس دائرة الرماني
الموضوع : استعمال سيارة الجماعة في الحملة الانتخابية من طرف رئيس المجلس

سلام تام بوجود مولانا الامام دام له النصر والتأييد،
أما بعد، فقد رصد المرشحون الاتية أسماؤهم بجماعة مولاي إدريس أغبال دائرة الرماني إقليم الخميسات:
سلمان أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 5 عن حزب جبهة القوى الديمقراطية
الحفيظي عبد الرحمان مرشح بالدائرة الانتخابية 6 عن حزب الاستقلال
موسى أحمد مرشح بالدائرة الانتخابية 9 عن حزب التجديد والانصاف
رصد هؤلاء المرشحون السيد ادريس راضي رئيس المجلس الحالي لجماعة مولاي إدريس أغبال والمرشح بالدائرة الانتخابية رقم 2 عن حزب الاصالة والمعاصرة، وهو يقوم بالدعاية الانتخابية عشية يومه الأحد 23 غشت 2015 في حدود الساعة التاسعة والنصف ليلا بمدينة سلا، حيث استعمل السيد ادريس راضي سيارة المجلس المسجلة تحت رقم ج 171854 وبها أوراق الدعاية الانتخابية حيث قدم لتقديم العزاء في مرشح بالدائرة الانتخابية رقم 1 السيد عبد الله موكان وأقرباؤه عن عائلة دحان دحان مرشح بالدائرة 11 والسيدة دحان أمال مرشحة بالدائرة الانتخابية رقم 7 بنفس حزب رئيس المجلس.
ويتعلق الأمر بعائلة موكان ودحان المتواجدة بكثرة في جماعة مولاي إدريس أغبال والمرشحون التالية أسماؤهم:
السيدة سارة دحان مديرة دار الطالبة التي يترأس جمعيتها رئيس المجلس والتي تستفيد من دعم سنوي من الجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 5
السيدة أمال دحان التي اقتنت بتواطؤ مع رئيس المجلس دورا وظيفية بالجماعة، مرشحة عن حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الانتخابية 7
وقد قام المرشحون بإبلاغ قائد قيادة مولاي إدريس أغبال بالحادث الذي تم توثيقه عبر فيديو سيتم نشره بالصحف الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وبوجود شهود عيان، كما تم إخبار قائد قيادة مولاي إدريس أغبال فور رصد الحادث، كما قدم المرشحون شكاية لدى السيد وكيل الملك بالرماني.
ولم يتم إيداع سيارة الجماعة بمستودع الجماعة إلا صباح يوم الاثنين 24 غشت 2015 على الساعة التاسعة والربع صباحا بشهود عيان الذين استنكروا الحادث التي اعتبروه تغطية على رئيس المجلس الخارج عن القانون، في الوقت الذي بدأ المرشحون ومجموعة من الساكنة يستنكرون خروقات الرئيس الخارج عن القانون والذي لم ينل عقابه رغم الشكايات المتعددة، في انتظار تحرك هؤلاء المرشحون لاتخاذ أشكال تنديدية أخرى.
وفي انتظار فتح تحقيق نزيه واتخاذ الاجراءات والتدابير القانونية، تفضلوا السيد العامل فائق التقدير والاحترام.
شكاية وجهت لكل من : وزير الداخلية – وزير العدل – العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان فرع الرماني

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.