التجمع الوطني للاحرار يندد بالابتزاز ويدعم الطالبي العلمي في لرئاسة جماعة تطوان


أخر تحديث : الجمعة 11 سبتمبر 2015 - 8:51 صباحًا
التجمع الوطني للاحرار يندد بالابتزاز ويدعم الطالبي العلمي في لرئاسة جماعة تطوان

هذا ما قاله حزب التجمع الوطني للاحرار في اجتماعه يوم الخميس:

عقد المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، اجتماعا خصصه لتدارس مجريات استكمال وضع هياكل الجهات والجماعات عقب الانتخابات الأخيرة.
> في بداية الاجتماع ألقى السيد صلاح الدين مزوار رئيس الحزب، عرضا حول مختلف الاتصالات الجارية لتشكيل الأغلبيات، تلا ذلك نقاش مستفيض تمخض عن الخلاصات التالية:

> –  اعتبار الاتفاق بين مكونات الأغلبية الحكومية حول التحالفات، والذي أكد على أولوية الائتلاف الحكومي، وإمكانية الانفتاح على باقي الأطراف السياسية، المنطلق الأساس لتدبير التحالفات وفق ما تمليه نتائج الاقتراع والشروط الموضوعية لكل حالة على حدة؛


> –  يسجل لجوء أطراف الائتلاف الحكومي إلى تفعيل هذا الاتفاق وفق التركيبات التي تمخضت عنها الانتخابات، الشيء الذي تجسد في ظهور تحالفات متباينة انحصر بعضها في أطراف الائتلاف الحكومي فيما انبنى بعضها الآخر على تفضيل أطراف من المعارضة وفق تقديرات ذاتية؛


> – يعتبر تدبير الخارطة الانتخابية، خاصة ما تعلق بالمواقع التي لم تفرز أغلبيات واضحة، من صلب مهام الأحزاب السياسية للبحث عن أغلبيات مريحة لضمان سلاسة التدبير، بحكم أن عدم إفراز صناديق الاقتراع لأغلبيات مريحة في عدد من المواقع يضع الأطراف السياسية أمام مسؤولية التدبير الجيد للمرحلة الثانية في المسلسل الانتخابي؛


> – يستغرب منطق الابتزاز  غير المباشر الذي يتعرض له التجمع عبر بعض الحملات الإعلامية الموجهة والمجانبة للحقيقة؛


> – يعتبر غياب التوافق أو التصرف الأحادي في بعض الحالات التي لم تحصل فيها أغلبيات واضحة مدخلا مشروعا لاتخاذ القرارات المناسبة بكل مسؤولية وروح ديمقراطية؛


> – يؤكد على استمرار التزامه باتفاق الأغلبية في شموليته تماما كما التزمت به باقي الأطراف؛


> – يدعم المكتب السياسي ترشيح السيد رشيد طالبي العلمي لرئاسة جماعة تطوان.

                                                               المقر المركزي

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.