الفريق العبدي تعادل سلبا ضد أولمبيك مراكش استعدادا لديربي الفوسفاط أمام “لوصيكا”


أخر تحديث : الثلاثاء 29 سبتمبر 2015 - 9:21 صباحًا
الفريق العبدي تعادل سلبا ضد أولمبيك مراكش استعدادا لديربي الفوسفاط أمام “لوصيكا”

توصلت إدارة فريق أولمبيك آسفي لكرة القدم، ببطاقتي الخروج الدولية الخاصة بلاعب خط الوسط الإيفواري كوكو هيلاير غيهي، والمهاجم البرازيلي روبيرت براتو لوسيانو، مما يؤهلهما لخوض منافسات النسخة الخامسة من البطولة الوطنية الاحترافية، والانطلاقة يوم (الجمعة) المقبل، أمام أولمبيك خريبكة، برسم الدورة الثالثة، انطلاقا من الساعة السابعة مساء، بالملعب الكبير بمراكش، بحثا عن تحقيق ثاني فوز هذا الموسم، بعد الأول الذي كان أمام المغرب التطواني، في مباراة الافتتاح، بهدف الغابوني جوان لونغوالاما، (د77).
وتنفس المدرب عزيز العامري، الصعداء، لأنه سيستفيد من خدمات لاعبين دوليين بمواصفات جيدة، خاصة كوكو هيلاير غيهي، الذي يتوفر على تجربة كبيرة في البطولة الوطنية الاحترافية، بدليل أنه تألق كثيرا رفقة الرجاء البيضاوي، وهو الذي وقع لموسم واحد، مقابل 40 مليون سنتيم، زد عليه البرازيلي روبيرت براتو لوسيانو، الذي لعب لكل من فولتا ريدوندا، وفاسكو ديغاما، وغواراني، وبوا إسبورتي، ومادوريرا، بالدوري البرازيلي، كما حمل ألوان ليريا البرتغالي، وأيضا الشارقة الإماراتي، خلال موسم (2011/2010)، علما أنه سيجاور “القرش المسفيوي”، لموسمين مقابل 110 ملايين سنتيم.
وسيكون بإمكان عزيز العامري، الاستعانة بأربعة أجانب دفعة واحدة، أمام “لوصيكا”، ويتعلق الأمر بالبرازيلي روبيرت براتو لوسيانو، والإيفواريين كاسي ماتياس، وكوكو هيلاير غيهي، والغابوني جوان لونغوالاما، بحثا عن مسار جيد في منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، ومواصلة النتائج الإيجابية التي تحققت خلال الدورتين الأولى، والثانية، واللتان منحتا أربع نقط، من فوز على المغرب التطواني، بهدف دون مقابل، وتعادل إيجابي أمام الجيش الملكي، بهدف لمثله، وبالتالي التكفير عن معاناة الموسمين الماضيين.
وفي سياق متصل، استأنفت عناصر أولمبيك آسفي، حصصها التدريبية، بمركز التكوين، استعدادا لديربي الفوسفاط، أمام أولمبيك خريبكة، وستتواصل إلى غاية يوم (الخميس)، حيث سيتوجه الطاقم الإداري، والتقني، والبشري، إلى عاصمة النخيل، أي قبل يوم واحد عن خوض المواجهة الخاصة بالدورة الثالثة من النسخة الخامسة للبطولة الوطنية الاحترافية، علما أن عزيز العامري، برمج مباراة تحضيرية أمام أولمبيك مراكش، الصاعد حديثا لدوري الدرجة الثانية، وانتهت قبل عيد الأضحى، بدون أهداف، حيث أشرك خلالها بعض الأسماء الرديفة، في مقدمتها الحارس فؤاد بابا علا، القادم مؤخرا من المغرب التطواني.
يشار إلى أن “القرش المسفيوي”، تعاقد مع عماد الرقيوي، من أولمبيك خريبكة، وكمال أيت الحاج، من شباب أطلس خنيفرة، والمهدي الشاذلي، من شباب هوارة، والغابوني جوان لونغوالاما، وعمر عاطي الله، من نهضة بركان، وهيثم البهجة، من النادي السالمي، والمهدي النملي، وفؤاد بابا علا، من “الماط”، وعماد تادي، من إتحاد تمارة، وحمزة مدني، من “الراك”، والإيفواري هيلاير كوكو، من الرجاء البيضاوي، والبرازيلي روبيرت براتو لوسيانو، من الشارقة الإماراتي.


اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.