المجتمع المدني باليوسفية يعلن التضامن مع الساكنة ويطالب بإيفاد لجنة التحقيق من وزارة الداخلية حول صهريج التقدم بالرباط


أخر تحديث : الأربعاء 21 أكتوبر 2015 - 1:29 مساءً
المجتمع المدني باليوسفية يعلن التضامن مع الساكنة ويطالب بإيفاد لجنة التحقيق من وزارة الداخلية حول صهريج التقدم بالرباط

وقفت جمعيات المجتمع المدني بمقاطعة اليوسفية يوم الأحد 11 أكتوبر 2015 على هول الكارثة التي تعرض لها حي الفرح بالتقدم جراء انفجار إحدى قنوات الماء الصالح للشرب بصهريج التقدم – الفرح ، و إذ عايش المجتمع المدني التدخلات المحتشمة للأجهزة المختصة التي لم ترق إلى حجم الكارثة .

وقد تم رصد جملة من الأضرار و الخسائر المادية و المعنوية، و التي همت مؤسسات حيوية و منشآت إدارية و ممتلكات خاصة، تمثلت بالأساس في:

– التهديد الإنساني الذي طال دار الولادة (حي الفرح) ونجاة ممرضتين بعدما تم إنقاذهما من طرف شباب الحي في غياب أي تدخل للوقاية المدنية رغم تواجدها بعين المكان.
– اجتياح المياه للمركز الصحي الفرح نتج عنه إتلاف جميع الأجهزة الطبية ووسائل العمل.
– غرق الملحقة الإدارية الخامسة عشر و معها العديد من الوثائق الإدارية المهمة وسجلات الحالة المدنية
وصول التيار المائي إلى مسجد الشاطبي و إتلاف جميع الأفرشة.
تسجيل خسائر مادية جسيمة همت بالأساس المساكن و الدكاكين المجاورة.
إذ نسجل كمكونات المجتمع المدني أنه لولا الألطاف الإلهية و أن الكارثة وقعت في الساعات الأولى من الصباح و لم تكن وقت بداية العمل و الدخول المدرسي خاصة و أن الخزان يوجد بجوار مدرسة ابتدائية ( المسيرة) و إلا لكانت خسائر فادحة في الأرواح.
و تأسيسا على ما سبق تعبر فعاليات المجتمع المدني بمقاطعة اليوسفية عن شجبها وامتعاضها إزاء :
– غياب روح المسؤولية لدى الجهات الرسمية في التعاطي مع الكارثة.
– عدم وجود تدابير وقائية لمواجهة مثل هذه الكوارث.
وبناء عليه نقف كمجتمع مدني بكل مسؤولية و تضامن مع الساكنة المتضررة مطالبين الجهات الوصية والمعنية كل من موقعه بما يلي:
إيفاد لجنة مختصة من وزارة الداخلية مدعمة بممثلين عن المجتمع المدني والأجهزة المنتخبة والمختصين.
الإسراع بإصلاح و إعادة التأهيل الجيد للمنشآت الصحية و الإدارية و المسجد.
تعويض المتضررين حسب حجم و نوع الضرر
عدم تحميل المواطن الخسائر الناتجة عن المياه الضائعة جراء الحادث.
محاسبة المسؤولين عن أي تقصير كان سببا مباشرا في هذه الكارثة.
و اعتبارا للمخاطر التي يحملها الخزان على الحي و الساكنة و على جميع المرافق نطالب بـ :
– إيجاد بديل للخزان في مكان لا يشكل خطرا أو تهديدا دائما و مستمرا خاصة و أنها ليست المرة الأولى.
– العمل على إنصاف حي الفرح و الأحياء المجاورة و المماثلة حي الرشاد و حي أبي رقراق بإعادة هيكلتهم تنمويا.
– نشر تقرير اللجنة المختصة ليطلع عليه الرأي العام.

جمعيات المجتمع المدني
مقاطعة اليوسفية
الرباط

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.