بنعبد الله يقوم بزيارة تفقدية لأشغال مشروع المدينة الجديدة “لخيايطة” بحد السوالم


أخر تحديث : الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 7:39 مساءً
بنعبد الله يقوم بزيارة تفقدية لأشغال مشروع المدينة الجديدة “لخيايطة” بحد السوالم

قام  محمد نبيل بنعبد الله، وزير السكنى وسياسة المدينة، اليوم الجمعة، بزيارة ميدانية للوقوف على مدى تقدم أشغال التهيئة والتجهيز والبناء بالمدينة الجديدة لخيايطة، التي تمتد على مساحة تقدر بنحو 1713 هكتارا، بقلب جهة الدار البيضاء – سطات.

وعقب هذه الزيارة، أكد بنعبد الله أن المدينة الجديدة لخيايطة، التي تتسع لاستيعاب 60 ألف وحدة سكنية، 5200 منها في طور الإنجاز، تندرج في إطار برنامج المدن الجديدة التي يتوخى من ورائها المساهمة في تنويع وتوفير العرض السكني لمختلف فئات المجتمع، فضلا عن المساهمة في تنظيم التنمية العمرانية التوقعية، مع العمل على وضع إطار ملائم للعيش تراعى في إنجازه مبادئ التنمية المستدامة.

وهنأ الوزير، بالمناسبة، كافة المشرفين على هذا المشروع الحضري الكبير، داعيا مجموعة العمران إلى مواصلة الجهود في سياق البلورة السليمة للبرنامج الحكومي في شقه المتعلق بالسكنى وسياسة المدينة بما يضمن بلوغ أهدافها التنموية والاجتماعية.

وقد شملت هذه الجولة الاستطلاعية، حيث كان السيد بنعبد الله مرفوقا خلالها برئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران، بحضور السلطات المحلية، كل من مشروع تثنية الطريق المنجزة من طرف مجموعة العمران والتي كلف إخراجها إلى حيز الوجود، على مسافة 5ر4 كلم، غلافا استثماريا يربو على 57 مليون درهم.

ويتعلق الأمر بالطريق الوطنية رقم 1 التي كلفت تثنيتها، على مسافة 5ر2 كلم، 27 مليون درهم، وكذلك الشأن بالنسبة للطريق الرئيسية 3011 التي تطلبت تثنيتها، على مسافة كيلومترين، 5ر30 مليون درهم، ستفك بفضلهما عزلتها، وذلك عبر الجمع بين القطب الحضري والصناعي1 للمدينة الجديدة لخيايطة وبلدية حد السوالم.

كما توجه الوزير والوفد المرافق له إلى إعدادية المنصور الذهبي، التي فتحت أبوابها برسم الموسم الدراسي الجاري في وجه كافة تلاميذ مدينة لخيايطة والأحياء المجاورة لها بتراب الجماعة الحضرية لحد السوالم.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.