بلجيكا .. مضربون قاموا بقطع الطريق السيار مهددون بالسجن بسبب وفاة سائحة بعد تعذر وصول الطبيب الجراح إلى المستشفى في الوقت المناسب


أخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 2:17 مساءً
بلجيكا .. مضربون قاموا بقطع الطريق السيار مهددون بالسجن بسبب وفاة سائحة بعد تعذر وصول الطبيب الجراح إلى المستشفى في الوقت المناسب

توفيت سائحة دانماركية بعد تعذر وصول طبيب جراح إلى مستشفى مدينة لييج (بلجيكا) بسبب قيام مضربين بقطع الطريق السيار، وهو ما قد يعرضهم إلى عقوبة تصل إلى عشر سنوات سجنا.

وأوضحت الصحف البلجيكية، اليوم السبت، أن الطبيب الجراح لم يتمكن من الوصول إلى المستشفى في الوقت المناسب، بسبب قيام مضربين، ينتمون إلى الفيدرالية العامة للشغل ببلجيكا، بعرقلة حركة السير، ما قلص من فرص إنقاذ السائحة الدانماركية التي توفيت ساعات بعد ذلك.

ورفع المركز الاستشفائي، حيث كانت السائحة الدانماركية تتلقى العلاج، دعوى ضد مجهول بتهمة القتل غير العمد. وأعلنت الشرطة أنها سلمت إلى المحكمة أسماء عدد من المضربين الذي قاموا بقطع الطريق السيار.

وكان الوزير الأول البلجيكي، شارل ميشال، أدان الحوادث الخطيرة المرتبطة بالإضراب الذي دعت إليه الفيدرالية العامة للشغل ببلجيكا، داعيا إلى احترام القوانين الجاري بها العمل.

وقال شارل ميشال إن الإضراب ليس حقا مطلقا، مؤكدا أن قطع طريق سيار أمر مرفوض.

من جانبها، رفضت الفيدرالية العامة للشغل ببلجيكا تحميلها مسؤولية وفاة السائحة الدانماركية.

وقال الأمين العام للنقابة مارك غوبلي إن نقابته لا تتحمل أي مسؤولية طالما لم يتم التأكد من أن قطع الطريق السيار هو السبب في وفاة السائحة الدانماركية.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.