حواتمة يجتمع وسفير الجزائر الانتفاضة لحظة تاريخية استثنائية لإنهاء الانقسام وتنفيذ قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير


أخر تحديث : الإثنين 23 نوفمبر 2015 - 2:00 مساءً
حواتمة يجتمع وسفير الجزائر الانتفاضة لحظة تاريخية استثنائية لإنهاء الانقسام وتنفيذ قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير

عمان- اجتمع نايف حواتمة الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مع سفير الجزائر في العاصمة الأردنية.
الإجتماع بحث تطورات الإنتفاضة الشبابية الفلسطينية، الأعمال العدوانية لدولة الاحتلال واستعمار الاستيطان في القدس والضفة الفلسطينية والحصار على قطاع غزة، بحث ارهاب الاسلام السياسي الدموي في المشرق والمغرب العربي، في فرنسا ومالي.
الاحتماع ادان ارهاب دولة الاحتلال وميليشيات المستوطنين التوسعي الاستعماري في القدس والضفة والعدوان والحصار على قطاع غزة.
وأدان ارهاب “داعش وشركاها” الدموي الوحشي في بلدان المشرق والمغرب العربي وفي فرنسا ومالي وتهديداته الدامية في اوروبا، بينما لا تمس ارهاب دولة اسرائيل المنظم لتهويد وأسرلة القدس والاقصى، والاماكن الدينية الاسلامية والمسيحية، الاعدامات في الميدان “لشباب انتفاضة الحرية والاستقلال”، “الخلاص من سرطان الاستيطان وحروب الاحتلال”.





حواتمة اشار إلى جولة كيري بدءاً من اليوم إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة و”اسرائيل” لاحتواء وتطويق ومحاولة اجهاض الانتفاضة وقطع الطريق على تحولها إلى انتفاضة شعبية شاملة، وتكثيف الضغط تحت شعار “الهدوء مقابل الهدوء” “لا للتصعيد” “وقف العنف على الجانبين”، ويتجاهل استمرار زحف غول الاستيطان على القدس والضفة وحصار قطاع غزة والتمييز العنصري تجاه الشعب الفلسطيني في اراضي 1948 وأراضي 1967.
حواتمة أكد أن اللحظة التاريخية الاستثنائية التي تقدمها الانتفاضة تستدعي من مؤسسات السلطة ومنظمة التحرير تنفيذ قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير: وقف التنسيق الأمني مع اسرائيل ■ تحرير الاقتصاد الفلسطيني من الإلحاق بعجلة الإقتصاد الاستعماري الاسرائيلي ■ إلغاء تقسيم وتمزيق وحدة الضفة إلى مناطق وجزر أ، ب، ج المحاصرة ■ إنهاء الانقسام وإعادة بناء الوحدة الوطنية بحكومة وحدة وطنية شاملة والعودة للشعب بانتخابات شاملة وفق التمثيل النسبي الكامل ■ تقديم ملفات الاحتلال، الحصار، الاستيطان، الأسرى، الاعدامات الفورية في الميدان إلى شكاوى فوراً في المحكمة الجنائية الدولية ■ قيادة وطنية موحدة لتطوير الانتفاضة وتمكين الكتلة الشبابية من المشاركة بثقل وازن فيها لحماية الانتفاضة وتطويرها إلى انتفاضة شعبية شاملة، ودعوة الشعوب والدول العربية والصديقة ومحبي الحرية والسلام وحق الشعوب بتقرير المصير والاستقلال في العالم لدعم الانتفاضة والخلاص من احتلال والإستيطان 1967.
حواتمة دعا إلى تدويل القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية بالعودة الفورية إلى الأمم المتحدة، وتقديم مشاريع القرارات الدولية الثلاث.
مشروع قرار جديد للجمعية العامة للأمم المتحدة “الاعتراف” بدولة فلسطين عضواً عاملاً في الأمم المتحدة وفق قانون “متحدون من أجل السلام” بجلسة استثنائية للجمعية العامة، والبناء على قرار 29 نوفمبر 2012 الاعتراف بدولة فلسطين عضواً مراقباً على حدود 4 حزيران/ جوان 67 وعاصمتها القدس الشرقية وحق عودة اللاجئين إلى ديارهم، عملاً بالقرار الأممي 194″، وبهذا تصبح دولة فلسطين دولة تحت الاحتلال على الأمم المتحدة إنهاء الاحتلال والاستيطان تحت طائلة العقوبات السياسية والقانونية والدبلوماسية والمقاطعة الاقتصادية.
مشروع قرار جديد “بفرض الحماية الدولية لشعب وأرض دولة فلسطين وارسال قوات دولية للأرض المحتلة عام 1967 القدس والضفة وقطاع غزة.
مشروع قرار جديد عقد مؤتمر دولي للسلام لحل قضايا الصراع الفلسطيني – الاسرائيلي برعاية الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن وبمرجعية قرارات الشرعية الدولية” بديلاً عن الانفراد الامريكي وبدون وقف الاستيطان، بعد تجارب 22 عاماً من المفاوضات العقيمة الفاشلة.
سفير الجزائر أكد موقف بلاده مع قضية وحقوق الشعب الفلسطيني الوطنية العادلة بتقرير المصير والدولة المستقلة على حدود 4 حزيران/ جوان 67 وعاصمتها القدس وحق اللاجئين وفق القرار الأممي 194.
وأكد على حل الأزمات العربية الرامية بالوسائل السلمية والحوار الوطني الشامل في كل بلد عربي، وضرورة اعادة بناء التضامن العربي دفاعاً عن المشترك العربي وحقوق شعب فلسطين.


كلمات دليلية

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.