جورجيا تجرد الرئيس السابق ساكاشفيلي من جنسيته


أخر تحديث : السبت 5 ديسمبر 2015 - 10:14 صباحًا
جورجيا تجرد الرئيس السابق ساكاشفيلي من جنسيته

قع جورجي مارجفيلاشفيلي رئيس جورجيا مرسوما يجرد سلفه من جنسيته بدعوى أن ساكاشفيلي -وهو الآن حاكم منطقة أوديسا بأوكرانيا- أصبح مواطنا أوكرانيا في مايو أيار.

وكان ساكاشفيلي تولى السلطة في انقلاب أبيض أو ما أطلق عليه “الثورة الوردية” في عام 2003 وقاد جورجيا في مسار موال للغرب أثار سخط موسكو الذي بلغ ذروته في حرب دامت خمسة أيام في عام 2008 سحقت فيها قوات روسية جورجيا.

وهو مطلوب في جورجيا بتهم منها إساءة استغلال سلطته والاستخدام المفرط للقوة في قمع المحتجين عام 2007 لكن سلطات أوكرانيا رفضت تسليمه في وقت سابق من هذا العام.





وقال نوجزار تسيكلوري النائب المعارض في البرلمان إن المرسوم الذي صدر اليوم الجمعة “مثال آخر لاستغلال الأدوات القانونية في الاضطهاد السياسي.”

وكانت جورجيا حذرت كييف من أن منح مناصب رسمية في أوكرانيا لأشخاص يواجهون تهما جنائية في جورجيا قد يضر بالعلاقات الثنائية.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.