الرجاء الملالي يعقد مأمورية إتحاد الخميسات وشباب المسيرة يواصل الصحوة وشباب خنيفرة ينتفض أمام “الراك”


أخر تحديث : الإثنين 7 ديسمبر 2015 - 12:02 مساءً
الرجاء الملالي يعقد مأمورية إتحاد الخميسات وشباب المسيرة يواصل الصحوة وشباب خنيفرة ينتفض أمام “الراك”

استرجع فريق شباب قصبة تادلة لكرة القدم، صدارة دوري الدرجة الثانية، برصيد 21 نقطة، عندما تغلب على يوسفية برشيد، بهدف عادل لطفي، (د75)، وهو الخامس على التوالي بالملعب البلدي والرياضي، والسادس هذا الموسم، حيث يواصل مساره الناجح بقيادة المدرب منير الجعواني، كما يتوفر على أحسن دفاع، إذ لم تتلق شباك نور الدين بلكميري سوى خمسة أهداف، وتوقيع 11 توقيعا، وبتعثر وحيد ببني ملال، في حين انحدر الزوار للمرتبة 08، ب 12 نقطة، بعد حصدهم للخسارة الرابعة، وتلقيهم الهدف التاسع من عشر جولات.
وفشل جمعية سلا في الحفاظ على الزعامة، بعد ثمانية أيام عن الجلوس على مقعد القيادة، ليتراجع للوصافة، ب 20 نقطة، كما أنه لم ينجح في الدفاع عن تقدمه بهدفي المالي مامادو ديمبيلي، (د21)، وأحمد أجدو، (د25)، حيث عادل وداد فاس الكفة بواسطة أنس أقشمار، (د80)، ورشيد الزهدي، (د90)، وهو التكافؤ الخامس، مقابل خمس تعادلات، وبدون هزيمة، لينجح “الواف” في كبح جماح القراصنة الذين راكموا أربع انتصارات متتالية، وليحافظوا على المرتبة 04، ب 15 نقطة.
ولم يتمكن أولمبيك الدشيرة من إسقاط الرشاد البرنوصي، ليخرج متعادلا بملعب أحمد الشهود بالرباط، وإن كان مبادرا للتسجيل عن طريق يوسف الطاهري، (د11)، لكنه استسلم لإحراز نوفل زنان، (د83)، من علامة الجزاء، ليحافظ على ترتيبه الثالث، ب 16 نقطة، في انطلاقة محترمة، وأحسن بكثير مما كان عليه الموسم الماضي، أما الفريق الصاعد للدوري الثاني، فلا زال يعاني من نواقص شتى، خاصة غياب الملعب، واختفاء المدرب عبد المالك العزيز، ليعوضه مدرب الحراس محمد الكوميري، ومن نصيبه المرتبة 14، ب 09 نقط.
وانتظر أولمبيك مراكش، الدورة العاشرة، ليرسل كرتين في شباك النادي المكناسي الذي صام عن الفوز منذ الجولة الثالثة، وكانا من تسجيل أمين اترافح، (د10)، من ضربة جزاء، ومحسن أكدش، (د89)، ليرتقي بفوزه الرابع إلى المرتبة 05، ب 15 نقطة، كما يتوفر على ثلاث تعادلات، ومثلها هزائم، بقيادة عز الدين بنيس، عكس “الكوديم” الذي حصد كبوته الرابعة، لينحدر للمرتبة 10، ب 12 نقطة، وبدفاع مهلهل استقبل 12 هدفا، وإحراز 09 توقيعات.
وحقق شباب المسيرة، فوزه الثاني على التوالي، والثالث هذا الموسم، وكان بإنزكان، أمام إتحاد أيت ملول، بثلاثية المهدي الهاكي، (د27 و90)، وسيرج رود، (د77)، ليتوجه رأسا نحو المرتبة 12، ب 11 نقطة، علما أنه ظل حتى الدورة الثامنة يطل من المركز الأخير، لكنه استفاق في العهد الحالي للمدرب حسن الركراكي، أما مجموعة فريد شوشان صاحبة التعثر الثالث، فارتمت في أحضان المرتبة 07، ب 13 نقطة.
وأمطر شباب أطلس خنيفرة، شباك الراسينغ البيضاوي، بثلاثية محسن العشير، (د10)، والمهدي بويمجان، (د26)، وعبد العالي الحمام، (د85)، ودلل الفارق أيوب الكعبي، (د52)، ليظفر بالفوز الثاني هذا الموسم، والأول مع المدرب لطفي اجبارة، مما ساهم في احتلاله للمرتبة 09، ب 12 نقطة، في حين بات “الراك” جراء هزيمته الرابعة، يطل من المرتبة السادسة، ب 14 نقطة، في مسار بنتائج متباينة.
وعاد رجاء بني ملال، بتفوق ثمين من أمام الاتحاد الزموري للخميسات، بفضل هدف ناله فؤاد الطلحاوي، (د22)، وهو الثالث من أصل عشر مباريات، ليتحول سريعا إلى المرتبة 11، ب 12 نقطة، علما أن الخسارة الخامسة لأبناء زموؤ هذا الموسم، ستعقد من المأمورية، وستزيد من تواضعهم خلال مستقبل المواعيد، بدليل أنه تراجع للمرتبة ما قبل الأخيرة، وفي جعبته 09 نقط.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.