توقيف شخصين يشتبه بانتمائهما الى خلية جهادية في اسبانيا


أخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2015 - 9:57 صباحًا
توقيف شخصين يشتبه بانتمائهما الى خلية جهادية في اسبانيا

اوقفت الشرطة الاسبانية الثلاثاء رجلا وامرأة يشتبه بقيامهما بتجنيد مرشحين للجهاد وتوجيه تهديدات الى اسبانيا وفرنسا كما اعلنت وزارة الداخلية.

وصرح وزير الداخلية فرنانديز دياز لوسائل اعلامية عدة ان الشرطة اوقفت “شخصين من التابعية المغربية, احدهما في ال32 في ماتارو (بكتالونيا في شمال شرق اسبانيا) وشابة (19 عاما) في كاناري على جزيرة فورتيفنتورا” قبالة افريقيا.

واوضحت وزارة الداخلية في بيان “انهما اعلنا ولاءهما لتنظيم داعش الارهابي وزعيمه ابو بكر البغدادي”.

ويقيم كلاهما بصورة قانونية في اسبانيا. و”اطلقا تهديدات بالموت باسم داعش ضد اسبانيا وفرنسا, وكذلك ضد مجموعات دينية, محرضين على ارتكاب اعتداءات ارهابية ضد كل من لا ينضم الى ايديولوجيتهما” بحسب البيان. وعندما سئل حول هذه النقطة لم يشأ الوزير الكشف عن مزيد من التوضيحات.

واضافت الوزارة انهما كانا يقومان ب”التجنيد والتوجيه وضم مجندين جددا الى الافكار الجهادية وكانا على اتصال دائم مع اعضاء ناشطين اخرين في سوريا”. كما قاما بحسب البيان بتوزيع “معدات وسائط متعددة للاستخدام والتدريب على عبوات ناسفة واسلحة” تندرج في اطار استراتيجية تنظيم الدولة الاسلامية من اجل “التشجيع على انضمام ناشطين عن بعد” بدون الاضطرار ل”السفر الى الاراضي السورية او العراقية لتلقي تدريبات”.




اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.