“الكوديم” يفك ارتباطه مع البلجيكي مالكوك وبوحوت يعوضه مؤقتا


أخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2015 - 1:10 مساءً
“الكوديم” يفك ارتباطه مع البلجيكي مالكوك وبوحوت يعوضه مؤقتا

اضطر فريق النادي المكناسي لكرة القدم، لفك ارتباطه بالمدرب البلجيكي إيرول مالكوك، بسبب النتائج السلبية التي تعددت خلال الدورات السبع الأخيرة، مما ساهم في التراجع للمرتبة العاشرة، ب 12 نقطة، والابتعاد عن شباب قصبة تادلة، متزعم دوري الدرجة الثانية، بعد مرور الثلث الأول من المشوار، بفارق تسع خطوات كاملة، علما أنه انطلق بقوة، وتمكن من الفوز على شباب المسيرة، بثلاثة لاثنين، والراسينغ البيضاوي، بهدف دون مقابل، ورجاء بني ملال، بهدفين لواحد، ليتوقف عداد الانتصارات منذ يوم (السبت) ثالث أكتوبر الماضي.
وكان فسخ العقد مع إيرول مالكوك، متوقعا، لأنه بدا عاجزا عن العودة إلى سكة الفوز، والتخلص من النتائج السلبية، لتعجل هزيمة الدورة الأخيرة برحيله، والتي جرت يوم (السبت) الماضي، بملعب الحارثي، أمام أولمبيك مراكش، والحصة هدفان دون مقابل، نالهما أمين اترافح، من ضربة جزاء، أقرها الحكم سعيد القادري، (د10)، ومحسن أكدش، (د90)، علما أن فك الارتباط تطلب من إدارة “الكوديم”، منح الإطار البلجيكي، راتب ثلاثة أشهر، علما أنه شرع مبكرا في الاستعدادات والتحضيرات للموسم الحالي، وكانت الانطلاقة صائبة، رغم المشاكل المالية الخانقة، والتعاقدات المركزة، لكنه فشل في مواصلة المسيرة الناجحة، وبالتالي الابتعاد عن مراكز القرار في دوري الدرجة الثانية.
وفي انتظار التعاقد مع إطار وطني جديد خلال الأيام المقبلة، لتعويض إيرول مالكوك، أنيطت مهمة الإشراف التقني بالمدرب المساعد عبد الغني بوحوت، رفقة رشيد القاسمي، مروض حراس المرمى، وخالد صابر، المعد البدني، وسيقودون النادي المكناسي، خلال مباراة يوم (السبت) المقبل، التي تنطلق على الساعة الثالثة زوالا، بالملعب الشرفي، أمام جمعية سلا، وهي قمة الدورة الحادية عشرة من دوري الدرجة الثانية، بحثا عن الفوز الرابع في الموسم، وتقليص الفارق عن “القراصنة” المحتلين للوصافة، بعشرين نقطة، بقيادة المدرب الحسين أوشلا، والهداف المالي مامادو ديمبيلي، والعميد أحمد أجدو.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.