الالاف في تايلاند يخرجون في مسيرة بالدراجات للتعبير عن ولائهم للملك


أخر تحديث : الجمعة 11 ديسمبر 2015 - 12:29 مساءً
الالاف في تايلاند يخرجون في مسيرة بالدراجات للتعبير عن ولائهم للملك

جاب الالاف من راكبي الدراجات أنحاء بانكوك اليوم الجمعة في تعبير عن ولائهم للملك المريض الذي يحظى باحترام كبير وذلك في إطار حملة لا سابقة لها للرد على من ينتقدون النظام الملكي.

وجاءت مسيرة (بايك فور داد) في إطار احتفالات تمتد أسابيع بمناسبة عيد ميلاد الملك بومبيون ادولياديج -أطول ملوك العالم بقاء على العرش- الذي أكمل 88 عاما في الخامس من ديسمبر كانون الأول.

وقاد ولي العهد الأمير ماها فاجيرالونجكورن -الابن الوحيد للملك ووريث العرش- مسيرة لراكبي الدراجات انطلقت من الحي القديم في بانكوك وامتدت لمسافة 29 كيلومترا.

وشارك رئيس الوزراء برايوث تشان-اوتشا وعدة وزراء في المسيرة. وارتدى المشاركون قمصانا صفراء وهو اللون الذي يرمز للملك.

وقالت نوسارا انونتافانيتشيا (44 عاما) التي جلست مع ابنتها ذات الستة أعوام على طريق المسيرة ضمن الاف المتابعين الذين ارتدوا القمصان الصفراء “يريد كثير من الناس المشاركة في هذه اللحظة لإرسال ايماءة إلى ملكنا باننا جميعا نحبه جدا.”

وينظر كثير من التايلانديين للملك بوصفه رمزا لوحدة البلاد التي عانت من نوبات اضطراب عنيفة على مدى السنوات العشر الماضية في إطار السعي نحو السلطة.

ويعاني الملك من اعتلال الصحة ولم يظهر في مناسبات عامة منذ أول سبتمبر أيلول. وهو حاليا في مستشفى في بانكوك حيث قضى معظم وقته في الأعوام الستة الماضية وعالجه الأطباء في أغسطس اب الماضي مما وصفه مكتب العائلة الملكية بماء على المخ أو استسقاء.

ومر راكبو الدراجات بالمستشفى في طريقهم.

والملك في تايلاند لا يملك صلاحيات سياسية رسمية وفق الدستور إلا ان له تأثير كبير على الشعب.

وقالت السلطات إن نحو 30 ألف ضابط وفرد شرطة شاركوا في تأمين المسيرة بالدراجات التي جاءت بعد أربعة أشهر من تفجير قنبلة في معبد بالمدينة أودى بحياة 20 شخصا.

وقالت الشرطة إن عصابة لتهريب البشر هي التي نفذت الحادث ردا على تضييق الأمن على عملها. وجاء ذلك التفجير بعد يوم واحد من مسيرة حملت شعار (بايك فور مام) التي نظمت تكريما للملكة سيريكت.

وقالت الشرطة اليوم الجمعة إنها قبضت على مجموعة من الأشخاص كانوا يخططون “لإحداث اضطراب في يوم مهم”.

ولم تتطرق لتفاصيل لكن برايوث قال إن السلطات أحبطت مؤامرة لاغتيال مسؤولين حكوميين كبار خلال المسيرة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.