ميلاد الدار المغربية للثقافة بباريس


أخر تحديث : الخميس 17 ديسمبر 2015 - 8:44 صباحًا
ميلاد الدار المغربية للثقافة بباريس

في بادرة هي الأولى من نوعها، تأسست جمعية ثقافية تحمل اسم ” الدار المغربية للابداع” في خطوة هي الأولى من نوعها لتشجيع الابداع المغربي في شقه الثقافي والفني سواء داخل المغرب أو في دول الاستقبال.
وحسب المؤسسين الذين هم شباب مغاربة يبدعون في فرنسا، فإن هذه المنشأة الثقافية ستساهم في تشجيع الشباب على الابداع وستخلق جسورا للتواصل بين الجمعيات والمؤسسات الفاعلة في الحقل الابداعي والفني، خاصة وأن فرنسا تزخر بطاقات معطاء في كل المجالات الثقافية والفنية.
ومن المتوقع أن تضع الجمعية التي يرأسها فنان الملحون المغربي، سعيد المفتاحي، برنامجا يشمل أنشطتها الثقافية والفنية بهدف تفعيل التنشيط الثقافي والفني بباريس وكذا التعريف بمؤهلات المغرب في المجال الثقافي والفني.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.