شوفو ناس فين وصلو….أم تعلم طفلها ذا ألـ 6 أعوام كيف يعامل النساء باحترام!


أخر تحديث : الجمعة 8 يناير 2016 - 3:21 مساءً
شوفو ناس فين وصلو….أم  تعلم طفلها ذا ألـ 6 أعوام كيف يعامل النساء باحترام!

التربية هي أساس نشأة الأجيال القادمة، وعلى الرغم من أنها صعبة في عالم مليء بالأجهزة الذكية والألعاب الإلكترونية التي تُشغل الأطفال وتنعكس على شخصياتهم، إلا أنّ إحدى الأمهات البريطانيات قامت بتربية ابنها وتعليمه كيفية معاملة النساء باحترام، ومعرفة قيمة المال بطريقة مُبتكرة وحضارية. وتداول مُستخدمو فيسبوك القصة الشخصية التي نشرتها “نيكول باولون”، الأم البالغة من العمر 22 عامًا، عبر حسابها الشخصي عن تنشئة ابنها البالغ من العمر 6 سنوات، والتي تتعلق بموعد اصطحابه إلى العشاء. يبدو الأمر غريبًا لكنها شرحته قائلةً: “مرةً في الشهر، يأخذني ابني البالغ من العمر 6 سنوات إلى موعد عشاء، يفتح الباب لي ويسحب مقعدي ليُجلِسني، ويتحدث عن يومه ويسألني عن يومي، ويدفع فاتورة العشاء من النقود التي يكسبها بمشاركته في الكورال، حتى أنه يترك بقشيشًا للنادل بالمطعم”،

وفسرت الأمر بأنها تريد أن تعلمه كيفية معاملة المرأة. ولكن يبدو أنّ السبب الأكثر أهميةً هو ما تعرّضت له نيكول من والد طفلها، الذي اتهمته بالتسبب في إساءات جسدية ونفسية في علاقته بها، وتابعت قائلةً:” كامرأة تعرضت للإساءة وعوملت كشيء مُهمَل في الماضي، فمن الضرورة القصوى أن أعلّم ابني كيف يظهر الاحترام”. وتضيف نيكول قائلةً: “الكثير جدًا من الرجال في هذه الأيام ليس لديهم أي فكرة عن كيفية معاملة النساء وكيفية اصطحابهنّ إلى موعدٍ بطريقة لطيفة، فمن الجيد أن أعلم أنّ ابني لن يكون واحدًا من هؤلاء”.

مواقع

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.