كيف تجري جلسة المساءلة الشهرية لبن كيران في البرلمان؟


أخر تحديث : الأربعاء 13 يناير 2016 - 10:20 صباحًا
كيف تجري جلسة المساءلة الشهرية لبن كيران في البرلمان؟

عادل الزبيري
العربية نت
تقترب عقارب الساعة من السادسة مساء بتوقيت الرباط، ويدق حكيم بن شماس، رئيس مجلس المستشارين، بمطرقته النحاسية، مطالبا جميع المستشارين البرلمانيين بأخذ أماكنهم قبل انطلاق جلسة المساءلة الشهرية لعبد الإله بن كيران، رئيس الحكومة.
وفي أسلوب احتجاجي صامت، رفع أعضاء من مجلس المستشارين يافطات مكتوبة بالأحمر وبالأخضر، للاحتجاج على “تعنيف المحتجين” وللإعلان أن “لا تماسك اجتماعي بدون حوار اجتماعي”، في أسلوب احتجاجي من تحت قبة البرلمان.
وتأتي مساءلة رئيس الحكومة، وفق ما ينص عليه الدستور المغربي في فصله رقم 100، في غرفتي البرلمان مرة واحدة في الشهر لكل غرفة من غرفتي المؤسسة التشريعية، أي أن رئيس الحكومة يحضر مرتين اثنتين كل شهر إلى البرلمان.
المستشارون يسألون وبن كيران يجيب
وفي تفاصيل جلسة المساءلة الشهرية في مجلس المستشارين لشهر يناير الجاري: المغرب في مواجهة التغيرات المناخية، ومآلات الحوار الاجتماعي. وفي البداية تسلسلا تطرح كتل أحزاب ونقابات التحالف الحكومي والمعارضة وكتلة رجال الأعمال، أسئلتها قبل أن تفسح المجال للرجل الأول في الحكومة للإجابة.
ويشير عداد الزمن إلى أن رئيس الحكومة من حقه أن يتكلم ساعة وربع الساعة للجواب عن أسئلة المستشارين البرلمانيين، في ملف الطاقات المتجددة والتغيرات المناخية، والحوار الاجتماعي، وهي أكبر حصة زمنية لكل من يتحدث في الجلسة الدستورية للبرلمان.
وخلال حوالي 3 ساعات من الزمن، تستمر جلسة المسائلة الشهرية للرجل الأول في أول حكومة تحت مظلة الدستور المغربي، الذي أتى من مخاضات الربيع المغربي الناعم في 2011.
جدل سياسي شهري تحت قبة البرلمان
وبين شد وجذب، تواصلت جلسة المساءلة، من خلال التقسيم الزمني التالي: تسأل كتل الأحزاب والنقابات ورجال الأعمال، ولكل كتلة توقيت زمني للسؤال، قبل أن يصعد رئيس الحكومة إلى المنصة للرد، في ما يمكن اعتباره “جولة أولى” من “المباراة السياسية” الشهرية في البرلمان.
وفي “الجولة الثانية”، تأخذ الكتل البرلمانية، الكلمة في سياق ما يسمى بالتعقيب، قبل أن يعود رئيس الحكومة من جديد وللمرة الأخيرة لمنصة الخطابة. وهنا يوجه بن كيران رسائله إلى خصومه السياسيين، فيستعمل الخطاب الجاد والرصين والحجج السياسية والرقمية. واشتهر بن كيران باستعماله للقفشات السياسية، لتلطيف الأجواء أو لتوجيه الرسائل.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.