الطالبي العلمي يجري مباحثات مع نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.


أخر تحديث : الخميس 25 فبراير 2016 - 4:45 صباحًا
الطالبي العلمي يجري مباحثات مع نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

أجرى، بعد ظهر اليوم الأربعاء، راشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب، مباحثات مع السيد حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك في إطار زيارة العمل التي يقوم بها للمملكة المغربية.
في بداية هذا اللقاء رحب رئيس مجلس النواب بالسيد حافظ غانم والوفد المرافق له، وأكد على أهمية هذه الزيارة للوقوف عند حجم الإصلاحات العميقة التي عرفها المغرب خاصة في المجالين الاقتصادي والمالي وكذا تبادل الرؤى والأفكار بشأنها والوقوف عند دور المؤسسة التشريعية.
و خلال هذا اللقاء، عرض راشيد الطالبي الأدوار الجديدة التي أنيطت بالبرلمان وخاصة بمجلس النواب في ظل دستور 2011 باعتباره سلطة تشريعية لها كامل الصلاحيات والاختصاصات، وذكر بالأدوار التي يلعبها مجلس النواب على المستوى المالي تشريعا ورقابة للعمل الحكومي وتقييما للسياسات العمومية، وكذا على مستوى علاقات الشراكة التي تربطه مع عدة مؤسسات ومنظمات دولية من بينها مجموعة البنك الدولي، إذ مكنت هذه الشراكة من عقد عدة دورات للتكوين وتبادل الخبرات استفاد منها السيدات والسادة النواب وكذا أطر المجلس، وهي يقول رئيس مجلس النواب، تعد الآن نموذجا إقليميا وحتى دوليا، وأن العديد من البلدان بالمنطقة تود الاستفادة من خبرة المجلس باعتبارها من الممارسات الفضلى.
وقد تناول اللقاء أيضا، الأدوار المنوطة بالسادة النواب في المجال المالي ،
وأكد راشيد الطالبي العلمي أن أعضاء المجلس يواكبون من زاوية دورهم كسلطة التشريعية كل الدينامية الاجتماعية والاقتصادية والمالية التي يعيشها المغرب، ويتفاعلون معها تشريعا و رقابة، كما شدد رئيس مجلس النواب على أن القانون التنظيمي للمالية قد أعطى بعدا جديدا لدور البرلمان والبرلمانيين في مختلف المراحل المرتبطة بالميزانية العامة. ولمواكبة كل هذه الإصلاحات، أشار السيد راشيد الطالبي العلمي إلى أن المجلس يعمل على مأسسة هذه المواكبة من خلال تعزيز علاقاته بمؤسسات الحكامة وبشركائه الدوليين وفي مقدمتهم مجموعة البنك الدولي، من خلال الشراكة الإستراتيجية التي ستمكن المجلس من تطوير قدراته.
من جهته أشاد حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، بهذا اللقاء الذي مكنه من الإطلاع على حجم الإصلاحات التي عرفتها المملكة والأدوار التي أصبحت تلعبها المؤسسة التشريعية في الحياة السياسية والدستورية المغربية في ظل دستور سنة 2011 ، وكذا التحديات الاقتصادية والاجتماعية وكذا السياسية والأدوار الموكولة للبرلمان وللبرلمانيين ، وأكد السيد حافظ غانم عن استعداد البنك الدولي لمواكبة مجلس النواب من خلال اتفاق الشراكة الإستراتيجية الذي يعد نموذجا فريدا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وثمن نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، علاقة مجلس النواب بمجموعة البنك الدولي واعتبرها سابقة في تاريخ علاقات المجموعة، وأنه يتعين نقل تجربة مجلس النواب المغربي إلى باقي البلدان بالمنطقة وذلك بالنظر لما تقدمه من ممارسات فضلى، كما عبر السيد حافظ غانم عن إعجابه بتجربة البرلمان الإلكتروني ووجه بالمناسبة دعوة لرئيس مجلس النواب لعرض تجربة مجلس النواب بمقر مجموعة البنك الدولي حتى تستفيد منها برلمانات أخرى.
وتجدر الإشارة إلى أن الشراكة بين مجلس النواب ومجموعة البنك الدولي مكنت خلال سنة من عقد ما يزيد عن 16 دورة تكوينية غطت كل مجالات المرتبطة بالنجاعة المالية والعمل البرلماني.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.