البزغودي يواصل غيابه عن “لوصيكا” وجمهور قياسي يحضر مباراة الكوكب


أخر تحديث : الإثنين 4 أبريل 2016 - 10:56 صباحًا
البزغودي يواصل غيابه عن “لوصيكا” وجمهور قياسي يحضر مباراة الكوكب

عبد العزيز خمال

يواصل العميد إبراهيم البزغودي، غيابه عن فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، مما يؤثر سلبا على المجموعة الطامحة للظفر بفوزها الخامس هذا الموسم، والثاني على التوالي حين الاستقبال بملعب مركب الفوسفاط، يومه (الاثنين)، بداية من الساعة السادسة إلا ربع، وهذه المرة أمام الكوكب المراكشي، في ختام الجولة الثانية والعشرين من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، لأن التفوق سيعجل بمغادرة مؤخرة الترتيب العام، وسيمنح المشعل للمغرب الفاسي الذي ساهم في احتلال “لوصيكا” للمركز الأخير، منذ الدورة العاشرة، بعد تغلبه بثلاثية، ببني ملال، والتمهيد لنتائج إيجابية، لعلها تساهم في الخروج من عنق الزجاجة.
وإذا كان إبراهيم البزغودي، قد عاد تدريجيا لخوض الحصص التدريبية الأخيرة، بقرار من الطاقم الطبي، الذي يراقب حالته الصحية عن كثب، فإنه سيتخلف عن قمة أسفل الترتيب أمام “الكاسيم”، خوفا عليه من مضاعفات إضافية، قد تنهي موسمه مبكرا، علما أنه غاب عن نزال الفتح الرياضي، يوم (الثلاثاء) الماضي، والذي أفضى لأصحاب الأرض، بهدف السنغالي أس مانداو، (د48)، بسبب الإصابة التي تعرض لها على مستوى الفخذ، أمام إتحاد طنجة، بملعب مركب الفوسفاط بخريبكة، يوم (الخميس) 24 مارس الماضي، مما عجل بتغييره من طرف المدرب محمد كريم الزواغي، بعبد الغني فوزي، (د57).
وفي سياق متصل، يسترجع “لوصيكا”، يوسف الجمعاوي، الذي تخلص من الإصابة التي ألمت به على مستوى الكاحل، منذ مباراة أولمبيط آسفي، قبل ثلاثون يوما، مع تسجيل عودة محمد أمين تيغازوي، وبلال الميكري، واللذان غابا لاختيارات تقنية، ساهم فيها أحمد العجلاني، وواصل العملية محمد كريم الزواغي، وتحوم الشكوك حول حضور يوسف عكادي، الذي تعرض للإصابة أمام الفتح الرياضي، في حين سيتواصل الاعتماد على خدمات الحارس حمزة معتمد، للمرة الثالثة على التوالي، خلفا لسابقه أمين البورقادي، الذي يدنو من تغيير الأجواء خلال الأيام القليلة المقبلة، علما أن المكتب المسير رصد منحة مرتفعة لإذكاء حماس اللاعبين، للعودة إلى سكة الفوز في موعد بست نقاط.
ويقود بوشعيب لحرش، بمساعدة رضوان عشيق، ومحمد لحميدي، قمة أسفل ترتيب البطولة الوطنية الاحترافية، بين أولمبيك خريبكة، والكوكب المراكشي، وهو المعين للمرة الثانية لقيادة نزال مصيري يخص “لوصيكا” هذا الموسم، بعد نزال الدفاع الحسني الجديدي، الذي أقيم برسم الدورة 15، ببرشيد، وانتهى بهدف لمثله، كما أدار نهائي كأس العرش، أمام الفتح الرياضي، بطنجة، يوم 18 نونبر الماضي. علما أن المواجهة ستشهد حضورا جماهيريا كبيرا، سيؤثثون مختلف المدرجات المتوفرة، للدفع بعجلة اللاعبين نحو تحقيق العلامة الكاملة، والتمسك ببصيص الأمل للانفلات نسبيا من ذيل الترتيب العام.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.