اليميق أنعش حظوظ أولمبيك خريبكة في البقاء بهدف قاتل تلقته شباك الكوكب في الوقت البديل


أخر تحديث : الثلاثاء 5 أبريل 2016 - 12:28 مساءً
اليميق أنعش حظوظ أولمبيك خريبكة في البقاء بهدف قاتل تلقته شباك الكوكب في الوقت البديل

عبد العزيز خمال

انتظر فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، مرور أربعة أشهر متتالية، ليغادر المرتبة الأخيرة، والتي أصبحت في حوزة المغرب الفاسي، بفارق هدف واحد، بعد الظفر بالفوز الخامس هذا الموسم، والثاني بملعب مركب الفوسفاط، أول أمس (الاثنين)، عن الجولة 22 من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، وكان على حساب الكوكب المراكشي، بهدفي المالي مامادو سيديبي، (د08)، وجواد اليميق، (د93)، مقابل واحد ناله أحمد شاكو، (د69)، ليرفع رصيده إلى 21 نقطة، في انتظار رحلته الصعبة إلى الملعب الشرفي، لمواجهة مولودية وجدة، (الأحد) المقبل، بداية من الخامسة بعد الزوال، ثم استقبال الرجاء البيضاوي، بالقواعد، يوم (الأحد) 17 أبريل الجاري، بداية من الرابعة عصرا.
وظلت عناصر “لوصيكا”، متمسكة بالمصباح الأحمر، منذ الدورة الحادية عشرة، بالملعب الشرفي ببني ملال، وتحديدا يوم (الأحد) سادس دجنبر، بعد التعثر أمام المغرب الفاسي، بثلاثية نجيب كومية، ضد مرماه، (د10)، وأشرف بنشرقي، (د34 و52)، علما أن الفوز كان شاقا أمام الكوكب المراكشي، الذي كان قريبا من العودة بالنقاط الثلاث من قلب خريبكة، لو استغل سفيان علودي، وعمر منصوري، وعبد الإله عميمي، وصلاح الدين عقال، انفرادهم بالحارس حمزة معتمد، سواء في الجولة الأولى أو الثانية، لينعش أولمبيك خريبكة حظوظه في النفاذ بجلده من المرتبتين المؤديتين إلى الهبوط نحو دوري الدرجة الثانية، رغم الإصابات، والإنذارات التي تبعد أبرز اللاعبين عن المنافسة.
وفي سياق متصل، كان المدرب محمد كريم الزواغي، أكثر جرأة، ومغامرة، عندما أقحم الإيفواري صوري إبراهيم دياموند، منذ ضربة البداية، قبل تعويضه بأمين تيغزوي، (د57)، وحافظ على رسمية الحارس حمزة معتمد، وأيضا بلال الميكري، الذي حل مكان محمد عسكري، (د68)، وهي العناصر التي كانت مبعدة من طرف المدرب السابق أحمد العجلاني، بدليل أنها قدمت الإضافة، وساهمت في ربح رهان أصعب مواجهة هذا الموسم، بمركب الفوسفاط، فضلا عن العودة المفيدة لجواد اليميق، الذي مزج بين الدفاع، والهجوم، لينجح في إهداء فوز كان سيذهب في مهب الريح.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.