النظام الجزائري وجه ضربة قوية للوحدة المغاربية


أخر تحديث : الخميس 14 أبريل 2016 - 10:17 صباحًا
النظام الجزائري وجه ضربة قوية للوحدة المغاربية

قال المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية بباريس ، شارل سان برو، إن النظام الجزائري وجه ضربة قوية للوحدة المغاربية ، ويتحمل المسؤولية التاريخية في هذه الوضعية التي تضر بشعوب المنطقة وبالقضايا العربية .

واكد شارل سان برو في محاضرة امس بجامعة السربون بباريس، حضرها طلبة جامعيون غصت بهم جنبات المدرج ان الخطر الاول المحدق بالمنطقة يتمثل في الانفصال وتقسيم البلدان العربية.

ولدى تطرقه الى مخاطر الانفصال التي يخطط لها من الخارج، خاصة من قبل ايران التي تحاول تحريك الاقليات الشيعية العربية، او من قبل بعض القوى الغربية ، أعتبر الخبير الفرنسي انه في بعض الاحيان يتم استغلال النزعة الانفصالية من قبل بعض الانظمة العربية نفسها في اشارة الى النظام الجزائري الذي كان وراء افتعال قضية الانفصال في الصحراء المغربية.

وقال الخبير الفرنسي ان الانفصال يشكل خطرا محدقا بمستقبل العرب، ويشكل عنصرا لزعزعة استقرار المنطقة.

من ناحية اخرى أكد الاستاذ شارل سان برو ان البوليساريو ليس سوى دمية في يد الجزائر التي تقيم علاقات مشبوهة مع تجار المخدرات والمجموعات الارهابية.

وتطرق الخبير الفرنسي خلال هذه المحاضرة التي حملت عنوان ” سايكس بيكو : قضية الحدود بالشرق الاوسط” الى التطور التاريخي للعالم العربي منذ اتفاقات “سايكس – بيكو” لسنة 1916 ، مبرزا التحديات التي يتعين على العالم العربي مواجهتها اليوم . د

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.