الكونفدرالية العامة للشغل بالمغرب تتضامن مع الطبقة العاملة الفرنسية


أخر تحديث : الثلاثاء 31 مايو 2016 - 11:02 صباحًا
الكونفدرالية العامة للشغل بالمغرب  تتضامن مع  الطبقة العاملة الفرنسية

قالت الكونفدرالية العامة للشغل في بلاغ توصلت به” سياسي” ان  الطبقة العاملة بفرنسا بقيادة ،CGT تعيش صراعا مريرا دفاعا عن الحقوق والمكتسبات رفضا لمشروع قانون الشغل الجديد الذي يكرس التوجهات النيوليبرالية للنظام العالمي الجديد، وفي مواجهة تعنت الحكومة الفرنسية المحسوبة على التوجه الاشتراكي التي تسعى وبكل الوسائل إلى فرض تطبيق مشروع قانونها الجديد ضدا على إرادة العمال وفي تحد سافر لقواعد الحوار والتراضي اللازمين في مثل هذا الوضع….”

وقالت الكونفدرالية العامة للشغل بالمغرب،  انه “وفي إطار توجهاتها والرؤية التي أسست عليها وكذا جدلية ارتباط الحركة العمالية المغربية بالحركة العمالية العالمية في مواجهة سياسة البنك العالمي وصندوق النقد الدولي المعادية لحقوق العمال والمكرسة للفوارق الاجتماعية وتعميق الهوة بين فقراء العالم وأغنياءه، فإن المكتب الكونفدرالي يعلن تضامنه المطلق واللامشروط مع نضالات الطبقة العاملة الفرنسية ضد الاستغلال والتي تقودها حاليا الكونفدرالية العامة للشغل، كما يعتبر ما يجري مظهرا من مظاهر معاناة عمال العالم وخاصة في بلدان الجنوب التي تتضاعف فيها كل أشكال القهر والاستغلال وهضم الحقوق كما هو الشأن في المغرب حيث الانتهاكات السافرة لقوانين الشغل وضرب الحريات النقابية وتجميد الأجور… واستبداد الحكومة اليمينية المحافظة وإمعانها في تنفيذ وتمرير توصيات المؤسسات المالية العالمية الداعية إلى المرونة في التشغيل وتعميم عقد الشغل المحددة المدة لتسهيل عملية تسريح العمال خدمة للرأسمال.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.