خروقات وتجاوزات مالية خطيرة بجماعة باب تيوكة سيدي قاسم


أخر تحديث : الجمعة 10 يونيو 2016 - 8:59 مساءً
خروقات وتجاوزات مالية خطيرة بجماعة باب تيوكة سيدي قاسم

اصدر مستشارون  في المعارضة بجماعة باب تيوكة ، إقليم سيدي قاسم ، بلاغ توصلت به” سياسي” ” يسرد خروقات مالية وتدبيرية لرئيس الجماعة ، ويشير إلى مقاطعة المعارضة لدورتي ماي ،احتجاجا ” على تلك الخروقات ، واستنكارنا للغش الذي يمارسه الرئيس في مشاريع الجماعة ،المفتشية العامة لوزارة الداخلية .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أعضاء المعارضة باب تيوكة في : 31 ماي 2015
جماعة باب تيوكة
اقليم سيدي قاسم
بيــــــــــــــان
بعد التماطل الذي مارسه رئيس الجماعة في تنفيذ مقررات المجلس ، وبعد الخروقات التي ينغمس فيها التسيير بباب تيوكة ، والمتعلقة ب :
1ــ التلاعب في مشاريع الجماعة عبر اللجوء الى السند عوض الصفقة ، فرغم كون المبلغ المخصص للمسالك والممرات والدراسات قد قارب 80 مليون ، فالسيد الرئيس قد عمد الى تجزئتها الى سندات بتواطئ مع صديقه أخ العضوة لتبدير المال العام .
2 ــ وجود تجاوزات واختلالات في تفويت صفقات ومشاريع الجماعة ، حيث أن الرئيس ومنذ شروعه في استغلال مشاريع الجماعة ، يعمل على تفويتها لأخ العضوة ، من مشاريع الصيانة الى بناء الطرق والممرات ، فأخ العضوة هو مساهم في تمويل الحملة الانتخابية للرئيس ، واليوم يكافؤه بتفويت جميع مشاريع الجماعة ، وهو يعتبر المقاول الفعلي على مستوى الانجاز .
3 ــ الغش في إنجاز المسالك والممرات ، حيث أن المقاول وبتواطئ مع الرئيس يعمد الى جلب تراب مغشوش ،أحيانا من نقط غير مرخصة، وأحيانا من البقايا المهملة ، ويضعها في المسالك بشكل لا يحترم القواعد المتعارف عليها من شروط الجودة ، مما دفع بساكنة الدواوير الى زيارة عمالة الاقليم للاحتجاج بشكل مستمر .
4 ــ وضع مبلغ يقارب 13 مليون لشراء الوقود و اصلاح السيارات ، مع العلم أن الجماعة لا تشغل سوى سيارة وحيدة وصغيرة ، بل حتى سيارة الإسعاف هي في حالة توقف منذ ست سنوات .
5 ــ الاهمال ، وعدم التدخل لاصلاح الانارة العمومية ، وترك المصابيح العمومية في مجموعة من الدواوير تشتغل ليل نهار ، ومنذ شهور ، مما يعتبر تبديرا يتنافى معى ترشيد النفقات.
6 ــ ترك بعض الدواوير بدون مصابيح للانارة العمومية ، كمثال فقط دوار لكسيكيس لا يتوفر ولو على مصباح واحد ، بينما ميزانية صيانة وتجهيز الإنارة العمومية تصل الى سبعة ملايين.
وبعد كل تلك الخروقات والتجاوزات ، فإن المعارضة تعلن :
1 ــ مقاطعة دورتي ماي ، احتجاجا على تماطل الرئيس في تنفيذ مقررات المجلس المسجلة ضمن محاضر .
2ــ الاستنكار وبشدة لعمليات الغش التي يمارسها الرئيس للتحايل على أموال الجماعة .
3ــ الإعلان عن تضامنها مع ساكنة الدواوير التي احتجت على الغش في جودة المسالك .
وفي الأخير تدعو كافة ساكنة جماعة باب تيوكة الى الالتفاف لصد الغش الذي تعرفه مشاريع الجماعة ، والوقوف بحزم للمطالبة بمستحقاتها وحقوقها التي تعتبر أموالا عمومية للساكنة وليست لأي أحد آخر .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.