اسبانيا/انتخابات .. مناظرة تلفزيونية بين زعماء الأحزاب السياسية الأربعة الرئيسية


أخر تحديث : الإثنين 13 يونيو 2016 - 1:50 مساءً
اسبانيا/انتخابات .. مناظرة تلفزيونية بين زعماء الأحزاب السياسية الأربعة الرئيسية

ينتظر أن تجمع مناظرة تلفزيونية، مساء اليوم الاثنين، بين قادة الأحزاب السياسية الأربعة الرئيسية في إسبانيا، الحزب الشعبي (يمين) والحزب الاشتراكي العمالي الإسباني وبوديموس (أقصى اليسار) وسيوددانس (يمين وسط)، وذلك في إطار الحملة الانتخابية لتشريعيات 26 يونيو الجاري.

وسيتعين على مرشحي الأحزاب السياسية الأربعة، ماريانو راخوي (الحزب الشعبي) وبيدرو سانشيز (الحزب الاشتراكي) وبابلو اغليسياس (حزب بوديموس) وألبر ريفيرا (سيوددانس)، الإجابة على أسئلة عدد من وسائل الاعلام الإسبانية، خلال هذه المناظرة الوحيدة المنتظرة خلال هذه الحملة الانتخابية.

وستبث هذه المناظرة، التي تنظمها أكاديمية التلفزيون الإسباني، على الهواء مباشرة على أكثر من 15 قناة تلفزيونية وطنية وإقليمية. وبحسب المراقبين، سيحاول المتدخلون إقناع 30 بالمائة من الناخبين الاسبان الذين لا زالوا مترددين وفقا لأحدث استطلاعات الرأي.

ويتعين أن تسمح هذه الانتخابات البرلمانية، التي ستجرى في ال26 من يونيو الجاري، بتشكيل أغلبية برلمانية واضحة، سواء من اليمين أو اليسار، تفضي إلى تشكيل حكومة جديدة.

وبحسب استطلاع نظمه مركز البحوث الاجتماعية، وعممت نتائجه الأسبوع الماضي، فإن الحزب الشعبي سيفوز في الانتخابات البرلمانية المقررة يوم 26 من هذا الشهر، لكن دون الحصول على أغلبية مطلقة تمكنه من الحكم بمفرده.

ويتوقع أن يحصل هذا الحزب اليميني على 29,2 من المائة من الأصوات، وهي نتيجة ستعادل على أقصى تقدير 121 مقعدا من أصل 350 المشكلة لمجلس النواب (الغرفة السفلى بالبرلمان).

وسيحل تحالف بوديموس واليسار الموحد (متحدون قادرون) في المركز الثاني ب25,6 في المائة من الأصوات المعبر عنها، أي ما بين 88 و92 مقعدا في مجلس النواب الإسباني.

أما الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني فسيحصل على 21,2 بالمائة من الأصوات، أي ما بين 78 و80 مقعدا، مما يدل على تراجع كبير لهذه الهيئة مقارنة بالنتيجة التي حققها في استحقاقات 20 دمبر الماضي (22 بالمائة و90 مقعدا).

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.