نهاية الأزمة بين بان كي مون والمغرب والسماح بعودة 25 موظفا مدنيا إلى بعثة “المينورسو”


أخر تحديث : السبت 18 يونيو 2016 - 1:36 مساءً
نهاية الأزمة بين بان كي مون والمغرب والسماح بعودة 25 موظفا مدنيا إلى بعثة “المينورسو”

قالت مصادر دبلوماسية يوم الجمعة إن المغرب اقترح السماح لنحو 25 موظفا مدنيا بالعودة فورا إلى بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في الصحراء، والأمر الذي قد يساهم في تراجع حدة التوترات بين الرباط والأمم المتحدة.

واستخدم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في وقت سابق من العام الجاري كلمة “احتلال”، وهو ما اعتبر تخليا عن موقفه الحيادي، ليقوم المغرب بطرد عشرات من موظفي الأمم المتحدة العاملين في البعثة التي تُعرف باسم “مينورسو”.

وقال مصدر لرويترز “صحيح أن المغرب عرض السماح لنحو 25 موظفا بالعودة رغم أنه ما زال يجري التفاوض بشأن الأمر كله.”

ويعد الجدال بشأن التصريح الذي أدلى به بان كي مون خلال زيارة لمخيمات المحتجزين صحراويين أبرز خلاف للمغرب مع الأمم المتحدة منذ عام 1991 عندما توسطت الأمم المتحدة في وقف لإطلاق النار وإنشاء مينورسو.

وقالت المصادر الدبلوماسية إن كلا من المغرب والأمم المتحدة يريد إنهاء الخلاف بينهما، وأضافت أن المغرب يحرص على زيارة بان له لحضور اجتماع خاص يُعقد على مستوى عال بشأن التغير المناخي في نونبر القادم بقمة المناخ “كوب 22”.
سياسي.كوم- رويترز

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.