الجمعية المغربية لحقوق الانسان ديال النهج تمارس “الانتقائية” حتى في التضامن


أخر تحديث : الأربعاء 22 يونيو 2016 - 3:43 مساءً
الجمعية المغربية لحقوق الانسان ديال النهج تمارس “الانتقائية” حتى  في التضامن
اصدرت الجمعية المغربية لحقوق الانسان بيان عقيم، قالت انها تتضامن  فيه مع الصحفي حميد المهدوي وتدين الحكم الصادر في حقه.
وان كان من حكم الجمعية الحقوقية التي اصبحت وكالة تابعة لحزب النهج، من حقها التضامن، الا ان المراقبين يرون انها تمارس الانقائية في التضامن وحتى في اصدار البلاغات، وذلك على حساب هوى اعضائها، ومن ترى فيهم ان التضامن معهم سيزيدها “دعما ماليا دوليا” من خلال ادراج المتضامن معه في تقارير الجمعية السوداء.
فلماذا لم تتضامن الجمعية مع العديد من الصحافيين الذين تعرضوا لمضايقات اثناء القيام بعملهم؟
وان كان الحكم الصادر على مهداوي، من قبل المحكمة يبقى حكما قضائيا، الا انه يبدو ان الجمعية المغربية لحقوق الانسان، تتدخل في القضاء وتنتقده حسب هواها دائما.
 وقالت الجمعية انها تلقت” بكثير من الاستياء وشديد القلق، نبأ الحكم الذي أصدرته المحكمة الابتدائية الزجرية بعين السبع بالدار البيضاء، يوم الإثنين 20 يونيو، في حق الصحفي حميد المهدوي، مدير نشر موقع “بديل”، القاضي بأربعة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة 10 ألاف درهم، بالإضافة إلى درهم رمزي لمصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، كمطالب بالحق المدني. وهو الحكم الذي جاء على خلفية دعوى قضائية رفعها وزير العدل  والحريات، بسبب نشر موقع “بديل” مقالا يتحدث فيه عن تلقي الوزير تعويضات مالية مبالغ فيها في إطار مهامه الوزارية…”

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.