المخابرات الألمانية: التطرف بكل أشكاله سجل تناميا كبيرا في ألمانيا


أخر تحديث : الأربعاء 29 يونيو 2016 - 1:31 صباحًا
المخابرات الألمانية: التطرف بكل أشكاله سجل تناميا كبيرا في ألمانيا

كشف التقرير السنوي لجهاز الاستخبارات الداخلية الألمانية (هيئة حماية الدستور) اليوم الثلاثاء أن التطرف العنيف بكل أشكاله سجل تناميا كبيرا في سنة 2015 في ألمانيا .

وقال وزير الداخلية الألماني توماس دي مايزيير خلال عرض التقرير اليوم الثلاثاء في برلين إن “مشاهد التطرف ، بكل أشكاله شهدت تناميا في ألمانيا . ودائرة حماية الدستور لم ترصد فقط تصاعدا لعدد المؤيدين للتطرف بل أيضا تزايد السلوك العنيف والوحشي “.

ووفق التقرير فقد تم في 2015 إحصاء 1408 أعمال عنف من جانب اليمين المتطرف مقابل 990 في العام الذي سبقه. وعزا التقرير هذا الارتفاع الكبير إلى وصول مئات الآلاف من المهاجرين إلى ألمانيا في سنة 2015.

ولاحظ التقرير أن أزمة المهاجرين والاعتداءات الإرهابية الأخيرة في أوروبا ساهمت في تغذية أنشطة حركات اليمين المتطرف في البلاد .

وجاء في تقرير هيئة حماية الدستور أن ” اليمين المتطرف أصبحت له قدره على التعبئة وموضوعاته باتت جزءا من الجدل السياسي الذي تشهده البلاد ، وانتشرت في المجتمع ، الأمر الذي أحدث تغيير عميقا في ألمانيا ذات الماضي النازي والتي قاومت طويلا تصاعد هذا الخطاب “.

وأشار التقرير إلى أن اليسار المتطرف ارتكب هو الآخر في السنة الماضية 1608 جنحة أو جرائم عنف مقابل 995 في سنة 2014 .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.