الصراع حول التزكيات الانتخابية تندل وسط حزب العدالة والتنمية


أخر تحديث : الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 3:09 مساءً
الصراع حول التزكيات الانتخابية تندل وسط حزب العدالة والتنمية

صرح الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بورزازت المقال عبد الله المرابط، إن تبريرات قرار إعفاءه غير موضوعية وغير حقيقية من جهة ولا علاقة لها بالمادة 91 من النظام الأساسي للحزب الذي يحدد المخالفات والجزاءات، وتحدث عن توصله برسالة شكر وتقدير من الكتابة الجهوية بتاريخ 28 مارس 2016، وفي تاريخ 18 مارس 2016 تقرر إعفاءه من المسؤولية وهوما يعتبره عبد الله المرابط تناقضا كبيرا يكتنف الغموض.

و أكد المرابط أن سبب اعفائه بعود لدوافع شخصية، موضحا أن نائبه محمد زاوك، هو محرر الشكاية ضده، إذ كان في سنة 2012 يطمح لرئاسة الكتابة الإقليمية إلا أن النتائج كانت لصالح المرابط فاضطر معها إلى تقديم الاستقالة مرتين من الكتابة الإقليمية وتراجع عنها في ما بعد.

وأضاف المرابط، أنه تلقى طلبا من الكاتب الجهوي للحزب بجهة درعة تافيلالت، أثناء ترشحه لانتخابات مجلس المستشارين، من أجل تعبئة مستشاري الحزب للتصويت عليه، وطلب منه المصاريف إلىحين انتهاء الانتخابات لكنه لم يوفي بالأداء و انتقم منه بهذه الطريقة.

ومن جهة اخرى فقد قررت الكتابة الجهوية للبيجيدي، بالرشيدية إعادة انتخاب اللجنة الإقليمية للترشح،التي تم انتخابها يوم 11 يوليوز ، وذلك بعد بروز صراعات و اتهامات بالكولسة بين بعض الكتابات المحلية كان لها موقف مخالف للكتابة الجهوية في تدبير التحالفات في انتخاب مكاتب الجماعات المحلية.

و اعتبر بعض أعضاء حزب العدالة و التنمية الغاء عملية لحنة الترشيح التي أشاد بديمقراطيتها الجميع تلاعب بالديموقراطية المحلية و خطيئة كبرى تستدعي تدخلا من الأمين العام من أجل تصحيح الوضع. مضيفا أن عملية الانتداب المقررة تعني الكولسة المتقدمة من أجل الوصول إلى أهداف غير معلنة، وبوسيلة دينية

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.