التعرف على هوية أحد منفذي الاعتداء على كنيسة بفرنسا


أخر تحديث : الثلاثاء 26 يوليو 2016 - 11:23 مساءً
التعرف على هوية أحد منفذي الاعتداء على كنيسة بفرنسا

اعلن النائب العام الفرنسي فرنسوا مولنز ،أنه تم التعرف على هوية أحد منفذي الاعتداء على كنيسة بفرنسا اليوم الثلاثاء. وأوضح في تصريح صحفي ان اسمه عادل كرميش من مواليد فرنسا، يبلغ من العمر 19 عاما وهو معروف لدى اجهزة الامن ،حيث حاول مرتين التوجه الى سوريا وكان يخضع للمراقبة بسوار الكتروني حين نفذ الاعتداء.

واوضح مولنز ان كرميش وشخصا آخر لم تكشف هويته، اقتحما كنيسة سانت اتيان دو روفراي مسلحين بسكاكين واحتجزا خمسة اشخاص هم ثلاث راهبات واثنان من المصلين.

وتمكنت راهبة من الهرب وابلغت الشرطة التي حاولت فور وصولها المكان التفاوض مع الخاطفين عبر باب صغير.

واوضح النائب العام ان الشرطة لم يكن بامكانها شن هجوم على الفور بسبب وضع ثلاثة من الرهائن امام باب الكنيسة. بعدها تمكنت الراهبتان واحد المصلين من الخروج من الكنيسة فلحقهما المهاجمان وكان احدهما يحمل مسدسا وهاجما الشرطة وهما يصرخان “الله اكبر”. واوضح النائب العام ان الشرطة قتلت الشابين “اللذين كانا يحملان عبوتين ناسفتين وهميتين مغطاتين بورق المنيوم”. وعثر على الكاهن مذبوحا في حين أصيب المصلي (86سنة) الذي كان لا يزال محتجزا في داخل الكنيسة بجروح خطيرة بسكين.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.