يتيم يرد على انسحاب قياديين من العدالة والتنمية والتحاقهم بالبام…..انهم” انتهازيون”


أخر تحديث : الجمعة 5 أغسطس 2016 - 5:32 مساءً
يتيم يرد على انسحاب قياديين من العدالة والتنمية والتحاقهم بالبام…..انهم” انتهازيون”

رد القيادي في حزب العدالة والتنمية محمد يتيم عن انسحاب قياديين من العدالة والتنمية، بتدوينة مما جاء فيها:
يكفي ان تمر بالعدالة والتنمية لبضعة أشهر او حتى بضع سنوات ، املا في ان تصبح منتخبا جماعيا او برلمانيا وربما وزيرا لم لا ، او مقربا من وزير ، ثم لا يتحقق لك ذلك فتعلن انسحابك من حزب العدالة والتنمية الذي “يدعي “الديمقراطية في نظرك لانه يضع مساطر طويلة ودقيقة لا تتناسب مع سرعة تطلعك ورغبتك الجامحة في الوصول السريع ، ثم تعلن استقالاتك وانسحابك وانسحابات جماعيا في بيان جماعي تحشر فيه أهل اسرتك وقبيلتك باعتبارهم مناضلين مضطهدين احتجوا على غياب الديمقراطية و” الكولسةً ”
يكفي ذلك كي تصبح ” قياديا”‘ في عرف الصحافة الصفراء ويكتب عنك في الصفحات الاولى وتخصص لك مانشيتط عريض ، ويحتفي بك حزب ديمقراطي جدا يجمع بين الاصالة والغيرة على الثوابت الدينية ، وبين المعاصرة التي تعني ان تعيش عصرك .. وتعيش زمانك .. وتعيش .. والسلام ، ولا تقحم في خطابك الحلال والحرام لانها خطاب ظلامي .. وربما وضعت على راس لايحة …
هي قضية متكررة .. فضلا تتبعوا القياديين المزعومين ومصيرهم في التنظيمات الجديدة الملتحق بها او حتى الحقيقيين الذين جربوا غواية الانسحاب .. اسالوا عن مصيرهم فيها بعد ان وجدوا أنفسهم داخل العدالة والتنمية في مواجهة مساطر وديمقراطية حقيقية لا تسمح للانتهازيين باكمال المشوار ….انتهت تدوينة يتيم.

كلمات دليلية

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.