المحامي أومرزوك: لوائح الشباب والنساء ريع سياسي و سأطعن فيها قضائيا


أخر تحديث : الأحد 28 أغسطس 2016 - 2:39 مساءً
المحامي أومرزوك: لوائح الشباب والنساء ريع سياسي و سأطعن فيها قضائيا

قال الاستاذ فيصل أومرزوك محامي بهيئة الرباط، بخصوص جدل لوائح الشباب والنساء الانتخابية، ان ” سواء الشباب / النساء يتوجب إشراكهم ضمن اللوائح العادي، وإلا وجب وضع لوائح ذوي الاحتياجات الخاصة،  ولوائح الشيوخ ولوائح الكهول ولوائح قدماء المقاومة وجيش التحرير .

واكد اومزورك في حديثه ل” سياسي“، أن ” الأساس في اللوائح عدم دستوريتها نظرا لما اقره الدستور من مبدأ المناصفة بين الرجل والمرأة تم مبدأ المساواة بين المواطني، و على جميع المترشحين الترشح باللوائح العادية وخوض سباق الإنتخابات ونيل تقة الناخب وليس نيل كعكة الريع..” .

واكد اومرزوك، انه “و نطلاقا من مسؤوليتي كمواطن مغربي و انطلاقا لما توجبه مبادىء ومقتضيات المواطنة النبيلة والفاعلة ، وتفعيلا مني لمقتضيات الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى السابعة عشر لعيد العرش المجيد المؤكد على ضرورة مواجهة الفساد بكل اشكاله ، فإني ، اعلن اني سأشرع في التحضير و دراسة ملف قانوني يرمي إلى الطعن أمام القضاء في لوائح الشباب والمرأة التي يتحدت عنها في أفق اعتمادها بالإنتخابات التشريعية المقبلة يوم 7 اكتوبر 2016 وذلك باعتبارها ليست سوى لوائح مكرسة للريع السياسي و الحزبي و باعتبارها أيضا لوائح غير قانونية تتنافى مع مقتضيات الدستور المغربي الصادر بسنة 2011 الناصة على مبدأ المساواة بين جميع المغاربة ذكورا وإناتا .

واكد اومرزوك، في  حديثه لسياسي، ان مبادرتنا الشخصية المنبتقة عن روح المواطنة و الرامية للطعن بالإلغاء في لوائح الريع الخاصة بالشباب والمرأة امام  القضاء خلفت تفاعلا إيجابيا لدى عدد من الفاعلين والمتتبعين والمهتمين ..

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.