لن أتضامن مع السيد القباج


أخر تحديث : الجمعة 16 سبتمبر 2016 - 4:56 مساءً
لن أتضامن مع السيد القباج

تديونة الباحث في العلوم السياسية عزيز ادمين

لن أجعل من نفسي بوقا لخدمة حملته الانتخابية؛
لن أقع في فخ طهرانيته ونقائه، فهو فاعل دعوي والان فاعل سياسي ووزارة الداخلية فاعل اداري لها سلطتها التقديرية، ولكن الاساس في الرأي الحقوقي أن هناك أليات انتصاف.
ما دام هناك أليات الانتصاف التي يمكن أن يلجأ إليها السيد القباج ، ومنها القضاء ؛
فلا يمكنني التضامن معه إلا إذا لم ينصفه القضاء أو كافة اليات التظلم.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.