الناطق الرسمي باسم البام لـ”سياسي”: الاعتداء على المرزيق واللقماني أمر خطير ونطالب الحكومة بتحمل المسؤولية


أخر تحديث : الأحد 2 أكتوبر 2016 - 2:47 مساءً
الناطق الرسمي باسم البام لـ”سياسي”: الاعتداء على المرزيق واللقماني أمر خطير ونطالب الحكومة بتحمل المسؤولية

قال الناطق الرسمي باسم البام هالد ادنون في اتصال مع ” سياسي”، ان واقعة الاعتدا على قيادات البام يوم الأحد بازيلال، امر خطير يستوجب تدخل الحكومة، خصوصا وان قيادة البام سبق لها ان راسلت وزاية الداخلية والعدل في واقعة اعتداء على مناضلة بامية بفاس في الحملة الانتخابية.

واستنكر خالد انون،  الاعتداء على عضوي المكتب السياسي ومجموعة من مناضلات ومناضلي حزب الأصالة والمعاصرة     في تصريح صحفي، استنكر السيد خالد أدنون الناطق الرسمي باسم حزب الأصالة والمعاصرة، الهجوم البشــــع الذي وقع يومه الأحد 02 أكتوبر الجاري، وكان ضحيته كل من عضوي المكتب السياسي للحزب الدكتور المصطفى المريزق والدكتور امحمد لقماني، وابراهيم مجاهد رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفـــرة ونجيب الأضادي عضو التنسيقية المحلية بجماعة الوردزاغ- إقليم تاونات، والذي وصل إلى حد تهديد السلامة الجسديـــة لمناضلات ومناضلي حزب الأصالة والمعاصرة على مقربة من “تاكلافت” بدائرة أزيلال. فقد هاجم مناصرو أحد الأحزاب مناضلات ومناضلي حزب الأصالة والمعاصرة واعتدوا عليهم جسديا كما اعتدوا على ممتلكاتهم وسياراتهم، ووصل هذا الاعتداء في بعض الأحيان إلى حد التهديد بالقتــــــل. إن حزب الأصالة والمعاصرة يؤكد دعمه لكل المناضلات والمناضلين وأنه سيفعل الترسانة القانونية في مواجهة المعتدين التحقيق في هذه النازلـــة ومن يقف وراء هذا الاعتداء البشـــع، كما يدعو من جديد الحكومة إلى تحمل مسؤوليتها في هذا الظرف الحساس خاصة ونحن نعيش أجواء الحملة الانتخابية، ويذكر بمضــــمون الرسالة التي وجهها السيد الأمين العام إلى وزيري العدل والحريات والداخلية والتي تدعوهما إلى ضمان سلامة كل المرشحات والمرشحين.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.