دراسة: الإجهاد والتوتر يقللان الخصوبة ويضعف فرص الحمل


أخر تحديث : الإثنين 24 أكتوبر 2016 - 8:34 مساءً
دراسة: الإجهاد والتوتر يقللان الخصوبة ويضعف فرص الحمل

سلطت صحيفة “ديلى ميل” الضوء على دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن النساء اللاتى يتحملن فوق طاقتهن أقل عرضة للحصول على الحمل بنسبة 40%.
وقال الأطباء إن الزوجة السعيدة والتى لا تعانى من أى إجهاد لديها فرصة أكبر فى الحصول على الحمل، حيث إن التوتر والاحتمال فوق الطاقة يؤثر بالسلب على الخصوبة.
ووفقا لبحث أجرته جامعة كنتاكى فى لويسفيل، وجد الباحثون أن النساء اللاتى تعرضن للإجهاد خلال فترة التبويض أقل عرضة للخصوبة بنسبة تتعدى 40%.
ووجد الباحثون أن النساء اللاتى يشعرن بالإجهاد والتوتر معظم أيام السنة هن أقل احتمالاً للحصول على الحمل بنسبة 45% مقارنة بالنساء الأخريات.
وتؤكد النتائج التى نشرت هذا الأسبوع فى مجلة حوليات علم الأوبئة، أن الضغوط يجب النظر إليها بصورة أوسع لتأثيرها على الخصوبة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.