فضيحــــة تهـــــــــز قطاع التعليم العالي‮!‬ و تلاعبات بنتائج مسابقة توظيف الأساتذة الجامعيين

قالت جريدة ” المشوار السياسي” الجزائرية، ان ” بعض التجاوزات الحاصلة بمسابقة توظيف الأساتذة الجامعيين بالجزائر،‮ ‬التي‮ ‬تم تنظيمها شهر جويلية الماضي،‮ تسببت ‬في‮ ‬إقصاء مجموعة من الأساتذة ذوي‮ ‬الكفاءات بعد تعرض ملفاتهم إلى التلاعب من خلال إتلاف عدد من الوثائق الحساسة والفعالة،‮ ‬بالتواطؤ مع الوظيف العمومي،‮ ‬ما تسبب في‮ ‬القضاء على آمالهم في‮ ‬التوظيف‮. ‬كشف نائب بالمجلس الشعبي‮ ‬الوطني،‮ ‬خلال سؤال كتابي‮ ‬موجه لوزير التعليم العالي‮ ‬والبحث العلمي،‮ ‬طاهر حجار،‮ ‬عن وقوع تلاعبات في‮ ‬نتائج مسابقة الأساتذة الجامعيين بكلية الحقوق والعلوم السياسية بولاية سطيف‮ ‬2‮ ‬محمد لمين دباغين‮ ‬،‮ ‬مشيرا إلى ما تعرض له مجموعة من الأساتذة المتسابقون على منصب أستاذ جامعي‮ ‬صنف ب على مستوى هذه الجامعة خلال السنة الدراسية الجارية‮ ‬2016‮ ‬‭-‬‮ ‬2017‭ ‬والذين‮ ‬يعتبرون من ذوي‮ ‬الكفاءة العلمية ونخبة المجتمع حاملي‮ ‬الماجستير والدكتوراه من تهميش وإقصاء متعمد وعنصري‮ ‬وتلاعب بملفاتهم من طرف جامعة سطيف بالتواطؤ مع مديرية الوظيف العمومي‮ ‬لذات الولاية،‮ ‬موضحا أن مسابقة التوظيف المنظمة‮ ‬على مستوى الجامعة خلال شهر جويلية الماضي‮ ‬والتي‮ ‬تم ترتيب تاريخ المقابلة واللقاء مع اللجنة‮ ‬يوم‮ ‬30‮ ‬أوت‮ ‬2016‮ ‬تم الإعلان عن نتائجها مطلع شهر نوفمبر الجاري،‮ ‬حيث كانت مخيبة للآمال والظنون ومتجاوزة لكل التوقعات والقدرات والكفاءات،..”
المشوار الجزائري

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*