فضيحة تهز مقاطعة حسان بالرباط..اتهام الرئيس ونائبه ارسلان بمنح رخص مزورة للتعمير ومحل ممارسة الحلاقة

سياسي: الرباط

يظهر ان مجلس مقاطة حسان الذي كان يرأسه عضو الاصالة والمعاصرة ادريس الرازي، ترك ملفات “فساد” خطيرة ستتفجر قريبا ومنها ملف يجري البحث عن فصوله من خلال اتهام الرئيس ونائبه الرابع خالد أرسلان، بمنح رخص “مزورة” وعدم احترام القوانين.
وتفجرت قضية وجود وثيقة “مزورة” للتعمير في اقامة سكنية بحي حسان بوجود قرار منح مزاولة مهنة الحلاقة لسيدة “س ر” قصد استغلال صالون للحلاقة بالمحل الكائن برقم 19 زنقة التسولي الرقم 1القبيبات موقع من طرف رئيس المقاطعة السابق ادريس الرازي، مع وجود محضر المعاينة لا يضم رأي اللجنة التقنية المكونة من قسم التعمير وحفظ الصحة ومصلحة منح الرخص الاقتصادية، وهو ما اعتبر حسب مصادر ” سياسي” خرقا لقانون.
ووقع رئيس المقاطعة الرازي، رخص منح استغلال “مرأب” لسيدة قصد مزوالة مهنة الحلاقة، النائب الرابع السابق لرئيس مقاطعة حسان خالد ارسلان، وهو الموقع على الرخصة التي تعتبر مزورة حسب المشتكين.
وقالت مصادر” سياسي” ان فضيحة منح وتوقيع النائب الرابع خالد ارسلان لرخص اثارت جدلا، وطعن فيها، وهو الامر الذي اقره رئيس مقاطعة حسان السابق ادريس الرازي الذي استمعت اليه المصالح الأمنية.
وعلمت “سياسي” ان الرازي اعترف انه وقع فعليا على محضر اللجنة المختلطة من جهة وعلى نسخة التصميم المصادق عليها من طرف خليفته الرابع خالد ارسلان، وانه وقع بدون علمه بوجود اي تزوير او تحريف، وان من يتحمل المسؤولية هو نائبه ارسلان.
في حين نفى الرازي ما ادعت اليه تصريحات “س ر” بكونه منح لها تطمينات من اجل مساعدتها على منح رخصة الحلاقة.
واكدت مصادرنا، ان هذه القضية قد تفجر قضايا اخرى، باعتبار ما قام به النائب الرابع لرئيس مقاطعة حسان ارسلان، في منح رخص اثارت جدلا، وقدم العديد من المواطنين شكايات ضد فتح واستغلال محلات تجارية واقتصادية بمقاطعة حسان دون مراعاة الشروط القانونية الجاري بها العمل، جعل ارسلان توجه اليه العديد من الاتهامات.
وفي الوقت الذي لم يحضر المستشار المنتمي لحزب الحركة الشعبية سابقا، ارسلان للتحقيق، ينتظر ان تفجر قضايا اخرى باعتبار ان هناك العديد من الرخص منحت بطريقة اثارت تساؤلات واعتمدت على ” المحسوبية والزبونية”، كما في هذه القضية يظهر الفعل الجرمي والجنحي الخطير في تزوير مقررات ومحاضر ورخص ادارية.
واحال الوكيل العام للملك شكاية معززة بوثائق تفيد استعمال رخصة موقعة من قبل الرئيس السابق لمقاطعة حسان في تحويل مرأب الى محل استغلال.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*