مليوني مغربي سيجوعون بحلول سنة 2050،

كشف تقرير حديث أن مليوني مغربي سيجوعون بحلول سنة 2050، أغلبهم من فقراء المدن، الذين يخصصون حصة مهمة من ميزانيتهم لشراء الغذاء، مما سيعرضهم بشكل أكبر لخطر الجوع في حالات موجات الجفاف وارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية. وأشار تقرير صادر عن المعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، “الفاو”، إلى أنه سواء تعرض المغرب لتحديات التغير المناخي أم لا، من المتوقع أن يعاني 1.9 مليون مغربى من خطر الجوع بحلول بحلول سنة 2030، مقابل مليوني مغربي سيعانون خطره بحلول سنة 2050.

صحف

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*