مغاربة فرنسا على رأس قائمة المشتكين ل«مؤسسة الوسيط»

كشفت مؤسسة الوسيط أن عدد الشكايات المقدمة من طرف مغاربة الخارج انتقل من 81 شكاية في سنة 2015 إلى 101 شكوى في 2016، وهو ما يمثل 4.4 في المائة من مجموع الشكايات التي قدمها المغاربة في سنة2016.

وبحسب تقرير للمؤسسة، فقد تصدر مغاربة فرنسا قائمة المشتكين للمؤسسة، حيث قدموا 47 شكاية سنة2016، أي مايمثل 46.5 في المائة من مجموع الشكايات المقدمة من مغاربة الخارج، متبوعين بمغاربة بلجيكا (18 شكوى، 17.8 في المائة)، ثم مغاربة هولندا (13 شكوى، 12.9 في المائة) وإسبانيا (10 شكوى، 9.9 في المائة)، فيما قدم مغاربة ألمانيا، كندا وبريطانيا 3 شكايات خلال سنة 2016، وشكاية واحدة لمغاربة إيطاليا، و الإمارات العربية المتحدة.

وبالنسبة للقطاعات التي يشتكي منها المغاربة المقيمين بالخارج، ذكر التقرير كل من الداخلية، خصوصا الجماعات المحلية، والتي تمثل الشكايات المقدمة ضدها45.5 في المائة من مجموع الشكايات، متبوعة بقطاع الفلاحة والصيد البحري (10 شكايات)، الاقتصاد والمالية (8شكايات)، التجهيز والنقل واللوجيستيك(6 شكايات)، الشؤون الخارجية والتعاون (6شكايات).

وأشارت مؤسسة وسيط المملكة الى أن « مغاربة العالم أعربوا عموما عن عدم رضاهم عن القرارات الإدارية، مؤكدين بأنهم تعرضوا للظلم بسبب انتهاك الحق في الملكية، كما أن شكاويهم تتعلق أيضا بعدم التعويض عن مصادرة حقوقهم، ورفض منح شهادات أو وثائق إدارية ».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*