هشام التلمودي يتألق في عرض “أجي نوريك بلادي” بمدينة طنجة

تألق الموسيقي وعازف الكمان “هشام التلمودي” في حفل افتتاح أحد الفنادق الكبرى لمدينة طنجة، بعرضه القوي “أجي نوريك بلادي” بمشاركة فرقته الموسيقية، التي أبهرت الحضور الذي مثل شخصيات وازنة من مجالات الأعمال والفن والإعلام والموضة.

الحفل الذي نظم تحت إشراف “تراكس المغرب”، وعرف مشاركة الفنان المغربي “محمد ياسين” إلى جانب مغنية الجاز الإيفوارية “سهام دومينيك”، أبهر خلاله “التلمودي” الحضور بباقة من مقطوعاته التي مزج فيها بين الإيقاعات الموسيقية المغربية والعالمية، أبدع في عزفها بمصاحبة فرقته الموسيقية، حيث أدى 7 معزوفات من ألبومه “أجي نوريك بلادي”، وهي: “الصحبة”، “رمال”، “أكوال سوس”، “ميزان الواد”، “نسيم كازا”، “عيساوة”، و”الجبلية.”
“هشام التلمودي” الذي ترعرع وسط عائلة مراكشية عريقة، منها الكاتب والأديب والعالم، كان أول من اختار احتراف الفن والموسيقى من داخل العائلة، حيث طغت موهبته الفنية على باقي المجالات التي اشتهرت بها عائلة “التلمودي”، فاختار دراسة الموسيقى لصقل موهبته حيث حصل على العديد من الشواهد والديبلومات في عزف الكمان العربي والكلاسيكي، ويعمل الآن كأستاذ لآلة الكمان بالمعهد الموسيقي لمدينة مراكش كما يترأس جوقا جهويا.

“التلمودي” العازف، احتك بالعديد من كبار الموسيقيين في العالم العربي مما أعطاه هوية موسيقية فريدة ومنفتحة على مختلف الألوان والثقافات، حيث عبر اسمه الحدود ليحقق حلمه بالعزف أمام جمهور من مختلف أنحاء العالم فوصل بمقطوعاته إلى جنوب إفريقيا وتونس وكندا.
ويعتبر “هشام التلمودي” أول عربي يحظى بالمشاركة في مهرجان كيب تاون العالمي لموسيقى الجاز سنة 2016، كما شارك في عدة تظاهرات ومهرجانات داخل وخارج المغرب، حيث تألق مؤخرا بمشاركته في أيام قرطاج الموسيقية بتونس (2017)، ومهرجان الملحون والأغنية الوطنية بمراكش (2016)، صالون تأشيرة للموسيقى Visa for music بالرباط (2016) وغيرها من التظاهرات العالمية والوطنية.
يذكر أن العازف والموسيقي “هشام التلمودي” اختير لعرض تجربته الموسيقية بفندق السعدي بمدينة مراكش من خلال البرنامج العالمي تدكس Tedx في الــ 21 من شهر الشهر الجاري، كما يستعد لإصدار أعماله الجديدة إضافة إلى مشاركته في العديد من الحفلات داخل وخارج المغرب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*