اتهامات لوزير سابق رئيس جماعة ازحيليكة بتبذير اموال عمومية ومنح اموالا لجمعيات موالية له

طالب مجموعة من أعضاء جماعة الزحيلكة ( دائرة الرماني) التابعة لعمالة إقليم الخميسات، التي بوعمر تغوان، من عامل الإقليم، تطبيق المادة 64 من القانون التنظيمي14-113 التي تشير إلى مسطرة عزل رئيس مجلس الجماعة لإقدامه على ارتكاب أفعال مخالفة للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل، المتعلقة بصرف اعتمادات مالية لفائدة جمعية من أجل تنظيم المهرجان السنوي للفروسية.

واعتبر الأعضاء أن الرئيس، وهو بالمناسبة وزير التجهيز في حكومة اليوسفي و رئيس جهة الرباط سلا زمور زعير سابقا بهذا القرار الأحادي الجانب «ارتكب مخالفات قانونية، من بينها أن المبلغ المحول للجمعية المذكورة تم من خلال مصاريف النشاط الثقافي والفني، والتي يتم إنفاقها إما عن طريق صفقة أو سند طلب أو أن تكون موضوع عقود اتفاقات خاضعة للقانون العادي، وهذا الأمر لم يتم احترامه من طرف الرئيس».

وأضاف الأعضاء، أن تغوان «بصرف المبلغ أعلاه لفائدة الجمعية المذكورة، خالف مقرر المجلس الذي بموجبه رفض بأغلبية أعضائه الحاضرين عقد اتفاقية الشراكة لجماعة الزحيليكة والجمعية السالفة الذكر قصد توفير الدعم المادي لها من أجل تنظيم المهرجان السنوي للفروسية بمركز الجماعة».

المصدر : كفى بريس

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*