“ورطة سيليا لم تنتهي”….بهذه الطريقة إنقلبت على “الزفزافي ورفاقه” في عكاشة

يبدو أن الناشطة “سيليا” الذي إستفادت من العفو الملكي , أصبحت تتوالى الإتهامات الموجهة إليها الواحدة تلو الأخرى مما يجعل الناشطة الزياني في وضع لا تحسد عليه .
فبعد “التواطؤ” مع شخصيات مطرودة من البلد للإستفادة من اللجو ء السياسي لإحدى الدول الأوروبية , هاهي سيليا تعود من جديد بعدم السماح بإعطاء رقمها لرفاق الأمس “الزفزافي ورفاقه” للإتصال بها , حسب ما نشر مجموعة من نشطاء الحسيمة.
وبطريقة ساخرة , هاجم مجموعة من النشطاء سيليا متسائلين في نفس الوقت “كيف لناشطة تدعي أن الدولة تحرمها من أخد مالها من ويستر نيون يون أن تنقلب على أصدقاء الأمس بهذه الطريقة “.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*