فضيحة: حبيب الشوكلاطة وصاحب “كليشيهات الماضي” لحبيب المالكي يهرب أعضاء مكتب مجلس النواب في منتجع سياحي لبحث عن اتقاذ”ريع” تقاعد البرلمانيين

يبدو ان رئيس مجلس النواب الاتحادي لحبيب المالي يساير اطروحته في البحث عن كل السبل لانقاذ صندوق دعم البرلمانيين والمتعلق بالتقاعد الذين اصبح ريعا تقيلا على ميزانة الدولة.
وهو ما جعل المالكي يخرج في حوار مع قناة ميدي 1 تيفي للدفاع عن تقاعد البرلمانيين ومهاجم اصجاب الحكامة وترشيد النفقات بكونه اصحاب ” كليشيهات الماضي”
وقام المالكي حبيب الشوكلاطة ايام كان وزيرا، وهو برلماني لمدة سنوات ولم يخرج حتى دائرته الانتخابية ابي اجعد من فقرها وهشاشتها وعزلتها.

وقام المالكي يوم الجمعة fتهريب اعضاء مكتب مجلس النواب، و عقد اجتماع مع رؤساء الفرق واعضاء مكتب مجلس النواب والرئيس بناد بحري بابي رقراق للاستماع لعرض مدير صندوق تقاعد البرلمانيين يعد فضيحة سياسية بكل المقاييس…
وقال عمر الشرقاوي الناشط الفيسبوكي:” يتهموننا بتبخيس المؤسسة تشريعية لاننا نعري لهطتهم وجشعهم ونلقي بعض الضوء على ممارساتهم المشينة.
لكن ان يقدم البرلمان على تهريب نقاش مصيري يحظى بمتابعة الراي العام من فضاء مؤسسة دستورية تعرف تخمة في قاعات الاجتماعات الى نادي سياحي استجمامي بحضور رؤساء البيجيدي والبام والاستقلال والاتحاد وباقي الفرق واصحاب ثلاث تعويضات فتلك فضيحة واكبر تبخيس واعتداء يمارسه المسؤولون البرلمانيون على المؤسسة. مجلس المستشاريين على علاته حينما اراد ان يستمع لمدير صندوق التامينات حول تقاعد المستشارين استدعاه لغرفة بالمجلس وامام العموم قدم عرضا ونوقش وانتهى الامر ولم يختبئ وراء جدران فندق. اليوم يختار مكتب مجلس النواب ان يعقد اجتماعا سريا بناد -وكانه يخطط لسوء- لتبادل وجبات (وجهات) النظر حول معاش ريعي. شكرا رؤساء الفرق واخص الازمي الذي اثق فيه شكرا اعضاء المكتب على النموذج الرفيع الذي ضربتموه في احترام المؤسسة الثانية في الدستور ومهما بخسنا فلن نصل لتبخيسكم لمؤسسة ممثلي الشعب اليوم..”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*