ماكرون يعين روائية مغربية فرنسية كممثلة خاصة للفرنكوفونية

عين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، الكاتبة المغربية ليلي سليماني كممثلة خاصة له للفرنكوفونية.

وذكر الإليزيه، في بيان له، أن ليلي سليماني ستمثل فرنسا في المجلس الدائم للفرنكوفونية، وأن الرئيس ماكرون يسعى لانتهاج سياسة طموحة للنهوض بالفرنكوفونية، مضيفا أن “سليماني ستساهم في إعلاء القيم المشتركة للدول الأعضاء بمنظمة الفرنكوفونية وستركز على المشروعات ذات الأولوية لفرنسا في مجالات التعليم والثقافة والمساواة بين الرجال والنساء والإدماج المهني وتنقل الشباب ومكافحة الاختلال المناخي وتطوير الرقمنة”.

يذكر أن الروائية الفرنسية المغربية ليلى سليماني البالغة من العمر 36 عاما، حصلت العام الماضي على جائزة “غونكور” التي تعد أعرق الجوائز الأدبية الفرنسية عن روايتها “أغنية هادئة”، الصادرة ضمن منشورات دار النشر الفرنسية “غاليمار”، بعد منافسة بين أربعة أعمال أدبية لأدباء عالميين كبار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*