وقفة إحتجاجية في الرباط ضدا على تشريد عائلات من قبل مطعم شهير

عمال ومستخدمو “باسيفيكو” احد المطاعم الشهيرة بالرباط، وقفة إحتجاجية صباح اليوم السبت ضدا على قرار الإغلاق الذي صدر مساء الخميس ونفد في حينه.
وندد المتحتجون بهذا القرار الجائر الذي ضربهم في معيشهم اليومي ودفع أسرهم إلى التفكير في يومياتهم وهم على حافة التشرد. خصوصا أن من بين العمال و العاملات من قضى زهرة عمره في الخدمة مطمئنا إلى يومياته يعيش الكفاف ويستند إلى نوع من الإستقرار.
ليأتي القرار القاتل بإغلاق مصدر رزقهم والدفع بمن تجاوز عتبة العقد الخامس إلى التفكير من جديد في مصر رزق أخر.
وطالب المحتجون خلال وقفتهم صباح اليوم السبت الجهات المعنية بهذا الإغلاق إلى تحمل كامل مسؤوليتها تجاه هذه الوضعية التي ستضيف أعدادا من الأسر المغربية إلى قائمة الضياع، وتوجهوا بندائهم إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ناصر المظلومين إلى رفع هذا الحيف عنهم والإنتصار إلى الطبقة الكادحة ضدا على تحالف لوبي المال و السلطة.
والجدير بالذكر أن عدد الأسرة المهددة بالتشريد يتجاوز 16 الأسرة، من بينها أسر تعيلها نساء.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*