حرب جديدة بين البيجدي وحزب الملياردير اخنوش

لم يجد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، بدا من فتح باب التراجع عن قرار الزيادة في الضريبة على المحروقات، اذ كشفت مصادر مطلعة ان شبح حرب جديدة للبيجيدي على التجمع الوطني لألحرار في شخص رئيسه عزيز اخنوش، سيكلف خزينة الدولة عشرات الملايير، في حال اضطرت الحكومة الى سحب الإجراء الخاص بالرفع من الضريبة على القيمة المضافة على المحروقات من 10 الى 14 في المائة، حفاظا على الأغلبية من التصدع.

الصباح

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*