فرحة التأهل إلى مونديال روسيا تنهي حياة أستاذة بمراكش

تحولت فرحة تأهل أسود الأطلس إلى مونديال 2018 إلى أحزان في بعض المدن المغربية، بسبب سلوكات طائشة للمحتفلين بهذا الانجاز الكروي.

ففي مدينة مراكش، توفيت سيدة (ج.ع)، وهي أستاذة بمعهد الاتصال وعلوم الإعلام، عقب خروجها إلى شوارع مراكش للاحتفاء بفوز المنتخب، حيث سقطت أرضا ليتم نقلها إلى مصحة خاصة، قبل أن تفارق الحياة.

وفي مدينة فاس تحول خروج الجماهير للاحتفال إلى فوضى بعدما ملأت مواكب السيارات وحشود الراجلين مختلف الشوارع، مما خلف حوادث سير خطيرة، بسبب السياقة المتهورة للشباب، حيث انقلبت سيارة بطريق إيموزار، وبالقرب من القصر الملكي العامر بفاس الجديد، بملتقى طريق “ممر انتبهوا” والشارع المؤدي إلى قصر مقاطعة أكدال، وقع اصطدام بين سيارتين، خلف أيضا خسائر مادية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*