هذه تفاصيل المكالمة الهاتفية التي أفشلت مخطط “إلياس” لاستقبال المنتخب الوطني في قبة البرلمان

يبدو أن اتصالات هاتفية جرت في آخر لحظة أدت إلى إلغاء الاستقبال الذي كان يفترض أن يحكى به الناخب المغربي هيرفي رونار من طرف نواب البرلمانن بدعوة من فريق الأصالة والمعاصرة , وذلك إحتفاء ا بتأهلهم لمونديال روسيا السنة المقبلة .
وحسب يومية “المساء” في عددها الصادر اليوم الأربعاء, أنه كان يفترض أن يحل المدرب هيرفي رونار رفقة اللاعب أشرف بنشرقي, لاعب الوداد, ضيفين على مجلس النواب الاثنين المنصرم, ليتم استقبالهما داخل الجلسة العمومية المقرر انعقادها في ذلك اليوم.
وأضافت نفس اليومية , فإن المدرب الفرنسي كان استعد للتوجه إلى مجلس النواب، حين توصل بمكالمة هاتفية تبلغه بخبر تأجيل ذلك إلى موعد لاحق، لم يتم تحديده، وقبل ذلك كانت الهواتف تحركت من أجل منع هذا اللقاء الذي رتب له إلياس لعماري , بطل فضيحة (مطار سلا).
ووفقا لنفس المصدر الإعلامي , أن الفريق النيابي برر قرار إلغاء الدعوة التي وجهها لرونار بأنه تلقى إخبارا من الجامعة مفاده أنه يتعذر على الناخب الوطني الحضور بسبب تواجده خارج مدينة الرباط، وهو مبرر غير صحيح تقول مصادر الجريدة، التي أكدت أن رونار قبل دعوة الفريق النيابي، لكنه فوجئ بإلغائها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*